قصص اطفال قصة الارنب الذكى والاسد

نقدم لكم اليوم قصص اطفال قصة الارنب الذكى والاسد ، قصص أطفال هندية والقصص التي تحكى عن الذكاء من القصص الممتعة لطفل، وأيضا تساعده على اكتساب هذه المهارة، فمن منا لا يحب أن يرى طفله ذكى وواعي؟ بالطبع الجميع يرغب في ذلك، والذكاء صفة مميزة لصاحبها، وان نشأ الطفل على الذكاء وأعمال العقل منذ الصغر سيكون مكسب كبير لمجتمعه في الكبر، نقدم لكم الآن قصة الأرنب الذكي والأسد والتي مستوحاة من التراث الهندي من قصص أطفال هندية، وهى لا شك تصلح لجميع الأطفال في كل مكان، لمعرفة أحداث القصة تابع معى المقال حتى النهاية عبر موقع أنوثتك.

قصص اطفال قصة الارنب الذكى والاسد

الأسد ملك الغابة

  • في قديم الزمان كان هناك غابة واسعة وكبير تعيش فيها جميع الحيوانات المتوحشة والأليفة، وكان الأسد هو ملك الغابة، ملك متوحش قوى ينقض على الفريسة ويلتهمها دون رحمة، وكان يعيش في الغابة أيضا أرنب ضعيف يخاف ويهاب الأسد من أن يأكله.
  • هرب الأرنب من الغابة التي يعيش فيها ليبحث عن غابة أخرى اكثر امننا، ولكن أيضا في الغابة الأخرى وجد فيها أسدا آخر ملك الغابة أيضا.

حيلة الأرنب الذكي على الأسد

  • جلس الأرنب محتار يفكر ماذا يفعل؟ وأين يذهب فكل غابة يذهب لها بها اسد ملك لها، فكر الأرنب طويلا حتى وجد فكرة رائعة يحتمى بها من الأسد المفترس.
  • ذهب الأرنب الذكي إلى الأسد وقال له: يا مولاي الملك اجعلني صديقا لك وأنا اجلب لك كل أخبار الغابة وانت في مكانك، انت تعلم أن الغابة مليئة بالكثير من الحيوانات المفترسة والمتوحشة، وبها اسود أخرى تريد أن تنال منك لتأخذ هي الحكم مكانك.
  • قال: الأسد متعجبا! هل هناك حيوانات مفترسة غيرى؟ وأيضا اسود غيرى تريد أخذ الحكم منى؟
  • قال: الأرنب الذكي نعم يا سيدي يوجد الكثير من الحيوانات المتوحشة في الغابة، والأسود التي تتفق عليك ليقضوا عليك وتحكم هي الغابة، دعني انقل لك كل الأخبار.
  • وافق الأسد على أن يجعل الأرنب الذكي صديقا له، على أن ينقل له كل أخبار الغابة.
  • ذهب الأرنب إلى باقي الحيوانات الأليفة، اجتمع بهم وقال: لابد وان نجد حيلة يتخلص بها من الأسد حتى نعيش في سلام وأمان.
  • قال: احد الحيوانات نجتمع ونهجم عليه ونقتله ونرتاح منه.
  • قال: الأرنب الذكي الأسد قوى جدا ولا نستطيع أن نقتله، دعوني افكر في حيلة أخرى للتخلص منه.
  • وأخذ الأرنب الذكي يفكر حتى وجد الفكرة التي يتخلص بها من الأسد، فرح الأرنب فرحا شديدا وذهب لتنفيذ فكرته.

غرق الأسد في البئر

  • ذهب الأرنب الذكي للأسد ملك الغابة وقال: له يا مولاي الملك هناك خطر شديد يلاحقك.
  • قال الأسد: في عجب خطر ماذا يا صديقي الأرنب؟
  • قال الأرنب: وجدت اسد يريد أن يتسلق جدار الغابة ليقضي عليك ويحكم هو الغابة.
  • قال: الأسد اذهب يا صديقي الأرنب ودلني على الأخبار.
  • قال: الأرنب سمعا وطاعة يا مولاي.
  • ذهب الأرنب الذكي يفكر ماذا يقول للأسد، حتى وجد الفكرة.
  • ذهب الأرنب الذي للأسد وقال: يا مولاي وجدت الأسد ومعه أرنب عند البئر يجهز نفسة لقتلك، لابد وأن تتقدم انت لتقتله أولا.
  • ذهب الأسد مع الأرنب الذكي حتى وصلا إلى البئر.
  • قال الأسد: أين هما يا أرنب؟
  • قال الأرنب: هنا يا مولاي داخل البئر، نظر الأسد والأرنب في البئر فوجد الأسد ظله وظل الأرنب داخل البئر، فصدق الأرنب.
  • قال له الأرنب: ادخل يا سيدي واقضي عليه، دخل الأسد في البئر فغرق ومات.
  • فرحت باقي الحيوانات بذكاء الأرنب واطلقوا عليه اسم الأرنب الذكي، وعاشو في الغابة دون خوف.

الدروس المستفادة من القصة

  • كي ننجح في فعل أمر لابد وان نفكر فيه جيدا.
  • التهور قد يؤدى إلى خسائر كبيرة.
  • الذكاء مهارة لابد وان نتصف بها.

نرجو أن تكون القصة نالت إعجاب أطفالكم شاركونا بآراء أطفالكم في القصة؟

قد يعجبك ايضا