متى يبدا صيام عشر ذي الحجة

متى يبدا صيام عشر ذي الحجة نحن الآن على مشارف بداية شهر ذي الحجة، الشهر الذي ينتظره العديد من الناس بكل شغف وحب ويتطلع فيه الكثيرين لمعرفة فضل وثواب صيام هذا الشهر العظيم خاصة وأن هناك العديد من المسلمين في أنحاء العالم العربي أجمع اعتادوا على صيام هذه الأيام تقرباً من الله تعالى راجين المولى عز وجل أن يتقبل صيامهم ويرفع درجاتهم ويعفو عنهم ويغفر لهم ما تقدم من ذنوبهم وما تأخر، والمعروف أن هذه الأيام الأوائل هي أيام البركة وكلمنا عنها وعن فضلها كثيراً رسولنا الكريم سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم.

متى يبدا صيام عشر ذي الحجة

الكثير من المسلمين في جميع أنحاء العالم والذين اعتادوا على صيام العشر الأوائل من ذي الحجة وذاقوا حلاوة ولذة صيام هذه الأيام الكريمة، وعاشوا أجواء الطاعة الربانية فهم يبحثون عن الموعد المؤكد الذي يبدأون فيه صيام هذه الأيام المباركة هذا ما نوضحه لكم من خلال مقالنا اليوم حيث أن:

  • لا يتم التعرف المؤكد والشرعي لبداية الصيام في العشر الأوائل من شهر ذي الحجة، إلا بعد أن يتم استطلاع الهلال.
  • والمعروف أن استطلاع الهلال هي الفيصل الوحيد لمعرفة المواعيد التي تبدأ فيه صيام ذي الحجة وبداية هذا الشهر العظيم
  • لذا يقوم علماء الفلك بأداء القواعد العلمية والحسابية الفلكية، للوصول للموعد الصحيح لبداية شهر ذي الحجة.
  • إذ يتوقعون أن أول أيام شهر ذي الحجة العظيم تبدأ في يوم، الأحد الذي يوافق 11 من شهر يوليو من عام 2021 ميلادية.
  • بناء على هذه الحسابات والاستنتاجات فإن يبدأ أول يوم من صيام 9 أيام من ذي الحجة سيكون في هذا اليوم.
  • وهو الحادي عشر من شهر يوليو من عام عشرين واحد وعشرين، كما أن التأكيد على هذا اليوم الكريم
  • سيكون مساء يوم الجمعة القادمة بإذن الله تعالى بعد الاستطلاع الأخير هلال غرة ذي الحجة

كم يوم باقي على صيام العشر الأوائل من ذي الحجة 1442

سوف نتعرف سوياً من خلال فقرات مقالنا اليوم عن الموعد المؤكد الذي يبدأ فيه المسلمون بداية الصيام لشهر ذي الحجة، والتي تبدأ بعد أن يتم تحري رؤية هلال هذا الشهر هذا ما نتطرق إليه حيث أن:

  • بالنسبة لبداية صيام أيام العشر من ذي الحجة لم تعد تفصلنا عليها سوى أيام معدودة.
  • حيث أن صيام هذه الأيام المباركة تبدأ مع بداية اليوم الأول من شهر ذي الحجة، وآخر يوم للصيام يكون يوم وقفة عرفة بإذن الله.
  • والمعروف أن أول أيام عيد الأضحى المبارك لا يتم الصيام فيه، باعتبار أنه اليوم العاشر من شهر ذي الحجة.
  • هذا لأن صيام أيام العيدين سواء أول أيام عيد الفطر أو أول أيام عيد الأضحى، تعد من الحرمانات.
  • لأن أول الأيام تكون أيام سعادة وفرحة لاستقبال العيد والاحتفال بقدومه، ومظاهر هذه الاحتفالات هي الأكل والزيارات وكل ملذات هذا اليوم الجميل.
  • ولا ننسى في هذا اليوم ذكر الله تعالى كثيراً وحمده على نعمة الإسلام والمسلمين.
  • إذاً باقي على أيام صيام شهر ذي الحجة ثلاثة أيام وأربعة عشر ساعة وإحدى عشر دقيقة وسبعة وعشرون ثانية.

فضل صيام العشر الأوائل من شهر ذي الحجة

لكثير من علمائنا الأفاضل خلال هذه الأيام المباركة يتحدثون كثيراً باستمرار عن شهر ذي الحجة، و فضائل هذا الشهر الكريم والمعروف أن هذه الأيام المباركة يتم فيها مضاعفة الثواب من الله تعالى، على المسلمين الحامدين الشاكرين الذاكرين الله كثيراً كما أن رسولنا الكريم حثنا وأرشدنا على الاجتهاد في العبادة والدعوات في هذه الأيام المباركة، وأرشدنا على القيام بأي عمل صالح في هذه الأيام الجميلة لنيل الأجر والثواب من أهم وأحب بل وأفضل الأعمال التي تتم في هذا الشهر وتحتسب الأجر والثواب عند الله تعالى ما نقوم بعرضه عليكم من خلال النقاط التالية:

  • يتم في هذا الشهر القيام بأداء فريضة الحج إذا استطاع المسلم أدائها فالحج واجب على كل مسلم فور الاستطاعة.
  • كما يمكن أن يتم أيضاً أداء فريضة العمرة إذا تيسر له الحال.
  • قيام المسلمين بصيام التسع أيام الاولى من شهر ذي القعدة، هذا بجانب صيام يوم عرفة لمن لم يقوم بأداء فريضة الحج الأعظم.
  • القيام بذبح الأضاحي وهي اقتداء عن سنة نبينا العظيم سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم.
  • كثرة ذكر الله والصلاة على نبي الله باستمرار.
  • الذكر الدائم مع الاستغفار المستمر.
  • ضرورة القيام بالتكبيرات والتهليل والحمد والتسبيح دائماً.
  • قراءة القرآن الكريم وتلاوته آناء الليل وأطراف من النهار.
  • العمل على إخراج الصدقات لمستحقيها.
  • القيام بإكرام الضيف وحق واجب الضيافة للصغير قبل الكبير.
  • أهم الفضائل والأعمال في هذا الشهر هو بر الوالدين والعمل على وصل صلات الرحم.
  • القيام بطاعة الله تعالى بدرجات أكثر وأكبر الصلوات في أوقاتها ولا ننسى النوافل منها.
  • ضرورة حفظ اللسان عن كل ما هو مشين وفاسق والبعد عن الجدال والفجور.
  • العمل على وصل الأرحام والزيارات العائلية.

ذي الحجة 1442

نقدم لك عزيزي القارئ نبذة توضيحية عن شهر ذي الحجة الشهر العظيم الذي طالما حدثنا عنه رسولنا الكريم، صلوات الله عليه وسلامه، كما أن الله تعالى أرشدنا ووضح لنا فضل هذا الشهر من خلال القرآن العظيم فقال تعالى (وَاذْكُرُوا اللَّهَ فِي أَيَّامٍ مَّعْدُودَاتٍ ۚ فَمَن تَعَجَّلَ فِي يَوْمَيْنِ فَلَا إِثْمَ عَلَيْهِ وَمَن تَأَخَّرَ فَلَا إِثْمَ عَلَيْهِ ۚ لِمَنِ اتَّقَىٰ ۗ وَاتَّقُوا اللَّهَ وَاعْلَمُوا أَنَّكُمْ إِلَيْهِ تُحْشَرُونَ) كل هذا نتطرق إليه عبر السطور التالية:

  • المعروف أن شهور السنة الهجرية تتكون من اثنا عشر شهراً، مثلها مثل شهور السنة الميلادية.
  • أما الشهر الثاني عشر من الشهور الميلادية وهو آخر شهور السنة، يكون شهر ذي الحجة.
  • كما أن هذا الشهر يعد من أحد الأشهر الحرم، وهي من الأشهر التي حرم الله سبحانه وتعالى فيها القتال على المسلمين خاصة.
  • الأشهر الحرم تتمثل في شهر رجب وشهر محرم وشهر ذي القعدة وشهر ذي الحجة.
  • لهذا تعتبر هذه الشهور الافضل والأحب عند المسلمين، لجمعها الكثير من الفضائل.
  • شهر ذي الحجة عظيم وكريم لأن به العشر ليالي التي ذكرها الله تعالى وأقسم بها في سورة الفجر في كتابه العزيز.
  • بسم الله الرحمن الرحيم (والفجر وليالٍ عشر والشفع والوتر والليل إذا يسر).
  • شهر ذي الحجة عظيم لأن فيه يقوم كل مسلم قادر مستطاع، بأداء فريضة الحج الأكبر على المسلمين.
  • في هذا الشهر يحتفل المسلمين في كافة بقاع الأرض بالعيد الثاني، وهو عيد الأضحى المبارك.
  • أعاده الله علينا وعلى أمة سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم بالخير واليمن والبركات.
  • ففيه يقوم المسلم القادر بذبح الأضاحي والقيام بتوزيعها على الفقراء والمحتاجين والأقارب وذوي الأرحام.

فضل صيام عشرة من ذي الحجة

الكثير من المسلمين في شتى بقاع الأرض الذين يرغبون في صيام أيام شهر ذي الحج الأولى، يرغبون في معرفة فضل وأجر صيام هذه الأيام الفاضلة هذا ما نتحدث عنه في السطور القادمة:

  • يعتبر من أعظم وأهم الأعمال المكتوبة عند الله تعالى، هو صيام التسع أيام الأولى من شهر ذي الحجة.
  • والتأكيد على صيام هذه الأيام هو صيام يوم عرفة، وهو اليوم التاسع من شهر ذي الحجة، اليوم الذي قبله هو يوم التروية.
  • صيام هذه الأيام سنة مؤكدة ولكنها ليست فرضاً علي المسلم، لكن رسولنا العظيم صلى الله عليه وسلم أكد على صيام يوم عرفة.
  • أكد النووي على أن صيام باقي الأيام الثمانية الأولى من شهر ذي الحجة، أنها مستحبة بدرجة كبيرة جداً.
  • من أهم فضائل صيام يوم عرفة هو تكفيراً للذنوب والمعاصي، والآثام والخطايا التي ارتكبها المسلم فيما مضى وأيضاً تكفيراً لما هو آتٍ.
  • أما الأيام الثمانية الأولى من شهر ذي الحجة، لها أيضاً الأجر والثواب والفضل من الله للصيام بوجه عام.

إلى هنا نكون قد وصلنا لنهاية مقالنا عن متى يبدا صيام عشر ذي الحجة، وكل ما يخص هذا الشهر العظيم ونتمنى أن ينال مقالنا إعجابكم وإلى اللقاء في مقال جديد من خلال مجلة أنوثتك.

زر الذهاب إلى الأعلى