القسم الإسلامي

ماذا حدث في العشر الاوائل من ذي الحجة

ماذا حدث في العشر الاوائل من ذي الحجة هي من الأسئلة التي تكلم عنها المسلمون بشكل كبير في الآونة الأخيرة، وبصفة خاصة مع قدوم العشر الأوائل من شهر ذي الحجة العظيم، حيث أنه من أجمل شهور السنة التي حدثنا عنها رسول الله وأقسم بها رب العزة، وبها فريضة الحج الأعظم، وبها يوم عرفة، ولما تحمله تلك الأيام المباركة من جزاء كبير وروحانيات رائعة، سوف نناقش من خلال مقالنا ما هي الأحداث التي حدثت في تلك الأيام دي  وما هي قيمها، وما هي الأمور التي يجب اتباعها للتقرب من الله بأفضل الطرق.

ماذا حدث في العشر الاوائل من ذي الحجة

شهر ذو الحجة هو آخر شهر في السنة الهجرية،  ومثل ما نقول وختامها مسك حيث أنها من أجمل شهور السنة التي يتم بها تقديم فريضة الحج الأعظم، وبه يوم عرفة، وبه العشر أيام التي أقسم بها رب العزة فقال (والفجر وليال العشر).

 ولقد حثنا رسول الله عليه أفضل الصلاة والسلام عن صيام العشر الأوائل من ذي الحجة، وعن فضلها الكبير عند الله في العديد من الآيات القرآنية، وأنها من الأيام المباركة التي تحمل الخيرات والرحمات للمسلمين.

 وتعد تلك الفترة من أكثر الأيام التي يستجاب بها الدعاء وتحمل العديد من الأحداث الرائعة ومن أبرز تلك الأحداث ما يلي:

إقرأ أيضا:شروط عصبة النساء للحج والعمرة 1443 – 2021

اليوم الأول من شهر ذي الحجة

  •  اليوم الأول قال عنه رسول الله عليه الصلاة والسلام، وقال  في هذا الشهر غفر رب العزة لسيدنا آدم استجاب لدعائه،  وذلك من كثرة الدعاء له والتضرع له بالرحمة والمغفرة.

 اليوم الثاني من شهر ذو الحجة

  •  استجاب الله تبارك وتعالى لسيدنا يوسف رضي الله عنه وأرضاه، وذلك للصيام وعبادته لله وكانت تلك العبادة أثمرت عن عام بدون ذنوب.

 اليوم الثالث من ذي الحجة

  •  في ذلك اليوم العظيم استجاب رب العزة  دعاء سيدنا زكريا رضي الله عنه وأرضاه.

اليوم الرابع من شهر ذو الحجة

  •   في ذلك اليوم كانت ولادة سيدنا عيسى عليه السلام، وكان ذلك اليوم له فضلا كبيرا في إبعاد الفقر والهم والكرب عن المسلمين، وكان بمثابة الخير والرحمات.

 اليوم الخامس من شهر ذو الحجة

  •  كانت به ولادة سيدنا موسى رضي الله عنه، وأبعد الله عنه عذاب القبر واجعله روحة نقية من الخبث والنفاق.

اليوم السادس من شهر ذو الحجة

  • في ذلك اليوم فتح الله تبارك وتعالى لسيدنا محمد صلى الله عليه وسلم أبواب الرزق والخير، وكان ذلك اليوم فضله عظيم على المسلمين ومن صامه لن يمسه عذاب إن شاء الله، وأكرمه الله بالخير والفرحة.

 اليوم السابع من شهر ذو الحجه

  •  ذلك اليوم  قفل به أبواب جهنم، و فضل صيام ذلك اليوم كبير، حيث أغلق به 30 باب من أبواب العسير، وفتح بها 30 باب من أبواب الفرج واليسر، لذلك أكثر الدعاء في ذلك اليوم الجميل.

اليوم الثامن من شهر ذو الحجة

  •  يطلق عليه يوم التروية وفي ذلك اليوم ذهب المؤمنون للصيام للحصول على القدر العظيم، والثواب الكبير من رب العالمين.

اليوم التاسع من شهر ذو الحجة

  •  ذلك اليوم الرائع وهو يوم عرفة، وما أجمل هذا اليوم فضله كبير في الصيام و في القيام،  صيامه يغفر سنة ماضية وسنة قادمة.

 اليوم العاشر من ذي الحجة

  •  وهو أول أيام عيد الأضحى المبارك في ذلك اليوم الجميل يضحي المسلمين ويوزعون النفقات والصدقات تقربًا لله، ويغفر الله بها الذنوب، ويؤلف بالقلوب إطعام الفقراء من الصدقات التي حث عليها الله تبارك وتعالى.
  •   قال  الله تبارك وتعالى عن التصدق وفعل الخير، في يوم يبعث الله المؤمنون إلا من ثقلت موازينه وكانت مثل جبل أحد وذلك من يخرج الصدقات للفقراء والمساكين.

شهر ذو الحجة الفضيل

  • يعد شهر ذي الحجة من أجمل الشهور، التي ينتظرها المسلمون للتقرب إلى الله و تأدية فريضة الحج الأعظم.
  •  شهر ذو الحجة وهو من الأشهر الحرم التي حرم بها القتال، ويضم العشر الأوائل به وهم من الأيام المباركة التي تكلمنا عنها رسول الله عليه أفضل الصلاة والسلام في العديد من الأحاديث النبوية.
  • أيضا حثنا على عمل الخيرات والذكر والتكبير في تلك الأيام المبارك، فتلك فرصة كبيرة اغتنمها واحرص على الصيام والقيام وقراءة القرآن.

ما هي الأمور المستحبة في العشر الأوائل من ذي الحجة

بعد أن تعرفنا على فضل أيام 10 الأوائل من ذو الحجة، وقيمتها الكبيرة عند الله تبارك وتعالى، يجب أن نتعرف على الأعمال المستحبة التي يجب اتباعها في تلك الأيام الشريفة للتقرب إلى الله والحصول على الأجر والثواب العظيم، وتلك الأمور تتمثل في:

إقرأ أيضا:من اسباب دخول سقر تارك الصلاه
  •  يجب على المؤمنون الصيام في تلك الأيام المباركة، فهي من أحب الأيام إلى الله والتي أقسم بها رب العزة لما تحمله من قيمة كبيرة العشر الأوائل من ذي الحجة.
  •  يستطيع المسلم البالغ القادر أن يقوم بأداء فريضة الحج الأعظم، حيث أن فريضة الحج عظيم وجزاؤه كبير، ومن يحج بيت الله خالصًا لوجه ليس له جزاء إلا دخول الجنة.
  •  يوم عرفة هي من أفضل الأيام التي أشرقت بها الشمس يكفر الله بها الذنوب ويفتح بها أبواب الخيرات والرزق، فتلك فرصة عظيمة اغتنمها وتقرب من الله.
  • من أفضل الأعمال التي يستطيع المسلم فعلها في العشر الأوائل من ذي الحجة هي التوبة والاعتراف بالذنب والابتعاد عنه، فإن الله قريب مجيب الدعاء يغفر الذنوب جميعا رحمته وسعت كل شيء.
  •  كان دائما رسول الله عليه أفضل الصلاة والسلام يحث الصحابة على كثرة التكبير والتهليل وهي( الله اكبر الله اكبر الله اكبر لا إله إلا الله الله اكبر الله اكبر ولله الحمد).
  •  وكان رسول الله يفضل يكررها بداية من مغرب اليوم الأول من شهر ذو الحجة حتى صلاه العيد الكبير وهو اليوم العاشر من ذي الحجة.
  •  يستطيع القادرين يقوموا بتقديم الأضحية أن يقوم بإخراج الصدقات ويتصدق على المساكين والفقراء.
  •  حاول بقدر المستطاع عن تقوم بتنظيم العبادة في تلك الأيام المباركة، وتكثر من التسبيح وذكر الله وتبتعد عن الفحشاء والمنكر.
  •  من اجمل السنن التي تكلمنا عنها رسول الله هي تأدية صلاة العيد، ووصل الأرحام، وقراءة القرآن الكريم، وبر الوالدين لا  تفقد ثوابها.

حكم صيام العشر الأوائل من شهر ذو الحجة

تحدث العديد من الأئمة والفقهاء عن حكم صيام العشر الأوائل من شهر ذي الحجة حيث أنها من الأيام المباركة التي حث عليها رسول الله عليه افضل الصلاة والسلام وحكم الصيام هي:

إقرأ أيضا:هل الأموات يشعرون بالأحياء
  •  قال سيدنا محمد عليه أفضل الصلاة والسلام أن صيام العشر الأوائل من شهر ذو الحجة، وصيام يوم عاشوراء، وصيام ثلاث أيام القمرية من كل شهر.
  •  هي من سنن التي  باتباعها و حدثتنا السيدة حفصة رضي الله عنها وارضاها زوجة رسول الله إن رسولنا الكريم كان يصوم تلك الأيام المباركة، ولن تجدوا  قدوة أفضل من رسول الله في اتباعه.
  •  بالإضافة إلى ذلك أكدت دار الإفتاء أن صوم العشر الأوائل من شهر ذي الحجة هي من الأعمال الصالحة التي تقرب العبد من ربه ،وهي من سنن رسول الله وهي من السنن المؤكدة.
  •  أيضا أشارت دار الإفتاء أن الصوم في تلك الأيام المباركة من الأمور المستحبة و ينبغي على المسلم أن يقوم بأداء الأعمال الصالحة، والصلاة،، وقراءة القرآن والإكثار من الدعاء والتسامح.
  •  ولن نجد دليل أفضل من آيات الله عز وجل فقال بسم الله الرحمن الرحيم (والفجر وليال العشر) وفي تلك الآية الشريفة نتأكد أن صيام العشر الاوائل ذو الحجة هي من السنن المؤكدة التي يجب اتباعها والعمل بها.

الأمور المكروهة في العشر الأوائل من ذي الحجة

بعد أن تعرفنا على الأمور المستحبة في العشر الأوائل من ذي الحجة سوف نقدم له الأمور المكروه التي يجب الابتعاد عنها في تلك الأيام المباركة وهي:

  •  الابتعاد عن طاعة الله، وقراءة القرآن.
  •  صيام اليوم العاشر من ذي الحجة حيث أنه يكون عيد الأضحى المبارك، وصيامه من الأمور المحرمة التي أجمع عليها الفقهاء.
  • صيام اليوم التاسع وذلك للحجاج فقط.

وهنا قد وصلنا إلى ختام مقالنا تعرفنا على ماذا حدث في العشر الاوائل من ذو الحجة، و قمنا بطرح مجموعة من المعلومات والعادات التي كان يتبعها رسولنا الكريم في تلك الأيام المبارك نشكركم على حسن المتابعة، وانتظروا الجديد من مجلة انوثتك.

السابق
ما هي المسارات التطويرية
التالي
رسوم تجديد رخصة القيادة 1443