قصص اطفال تسلية ومرح وتعلم معلومات ودروس مفيدة للأطفال

نقدم لكم اليوم قصص اطفال تسلية ومرح وتعلم معلومات ودروس مفيدة للأطفال ، يعد أدب الطفل هو أحد فنون الأدب بل ويكرس له كتاب متخصصون في تأليف أو ترجمة قصص أطفال ذات طابع مسلي وتحمل في طياتها معلومات ودروسا مفيدة. يعود الفضل في أدب قصص الأطفال إلي الكاتب جون نيوبري (John  Newbery) وهو صاحب أول كتاب موجه للأطفال بهدف إمتاعهم وتسليتهم وكذلك إثراء معلوماتهم وتعليمهم دروسا ذات قيمة ويحمل كتابة اسم (كتاب الجيب الجميل Pretty Pocket Book).

قصص اطفال تسلية ومرح وتعلم معلومات ودروس مفيدة للأطفال

يستمتع الأطفال بسماع هذا النوع من القصص سواء من والديهم أو إخوانهم, وتتعدد قصص الأطفال ما بين قصص أطفال واقعية وقصص أطفال دينية وقصص أطفال عن الخيال العلمي  وقصص أطفال على لسان الحيوانات ولكن تهدف جميعها إلى تسلية الطفل وإثراء معلوماته وتغذية خياله والتأثير الإيجابي في شخصيته وجميعنا لا زال يتذكر قصص أطفال التي كنا نسمعها ونحبها رغم مرور سنوات كثيرة. في هذا المقال عبر موقع أنوثتك نستعرض قصتين من أدب الأطفال المفيدة وهما: قصة الأرنب والسلحفاة، وقصة بعنوان العفو عند المقدرة.

قصة الأرنب والسلحفاة

قصة الأرنب والسلحفاة من أكثر القصص المحببة لدى الأطفال وهي تقدم لهم درسا مفيدا عن الآثار السيئة للغرور والتكبر وحثهم على المثابرة والتحدي والثقة في قدراتهم وعدم الاتكالية وكذلك عدم السخرية من الآخرين أو الاستخفاف بقدراتهم.

تدور أحداث القصة في إحدى الغابات بين الأرنب المعروف بخفته وسرعته وبين السلحفاة المعروفة بالبطء. تبدأ القصة بحوار بين الأرنب المغرور والسلحفاة حيث يتحدث الأرنب متكبرا: “أنا أسرع حيوان في هذه الغابة ولا يستطيع أحد أن يسبقني”. وبينما هو كذلك إذا به يرى سلحفاة فاستهزأ بها قائلا: “كم أنت بطيئة أيتها السلحفاة, ما رأيك أن نتسابق رغم أنني متأكد من فوزي؟”. قبلت السلحفاة بالتحدي وتجهزت للسباق مع الأرنب ولم تنتبه لسخريته من بطئها.

جاء الأرنب يوم السباق يمشي بغرور ووقف عند خط البداية بجوار السلحفاة ليبدأ التحدي.

جرى الأرنب سريعا فقطع مسافة من السباق في حين كانت السلحفاة تثابر وتجتهد رغم بطئها ولم تستسلم. نظر الأرنب المغرور ورأى السلحفاة لا زالت بعيدة فنام تحت الشجرة وهو يظن أنه سيفوز دون شك. لكن السلحفاة اجتهدت وواصلت السباق حتى النهاية ربحت التحدي بينما كان الأرنب نائما و يملأه الغرور.

استيقظ الأرنب ووجد السلحفاة قد وصلت لخط النهاية فندم كثيرا علي غروره وتكبره وتعلم أن يكون متواضعا وألا يسخر من غيره وأن لكل مجتهد نصيب من اجتهاده وأن النجاح ليس للمتكبرين النائمين وإنما النجاح حليف المثابرين أمثال السلحفاة.

قصة العفو عند المقدرة

قصة العفو عند المقدرة هي قصة قصيرة للأطفال تحدث في الغابة على لسان الأسد العجوز وابنه الشبل الصغير وبعض حيوانات الغابة الماكرين مثل الثعلب والذئب والضبع, سيتعلم الطفل خلال القصة درسا مفيدا عن العفو وتنبيها مهما عن سوء فعل السرقة والخبث.

تبدأ القصة في عرين الأسد العجوز الذي يرقد مريضا وبجواره ابنه الشبل الصغير. لقد أصبح الأسد عجوزا ومريضا ولا يقوى على الصيد

فقرر الشبل الصغير أن يخرج للصيد ليعود بالطعام الوفير له ولوالده الأسد. في هذه الأثناء كان الثلاثي الماكر يسمعون حديث الأسد وابنه دون إذن منهما, سمع الثعلب والذئب والضبع حوار الأسد وابنه فقرروا أن يكيدوا للشبل الصغير ويسرقوا صيده.

في الصباح الباكر خرج الشبل ليصطاد وأمسك بأرنب ووضعه تحت الشجرة وانطلق لصيد أرنب آخر. هنا تسلل الماكرون الثلاثة و التهموا الأرنب الذي اصطاده الشبل وهم يتضاحكون: “ما هذا اليوم الرائع ,طعام جميل بدون تعب”. عاد الشبل الصغير بعد أن اصطاد الأرنب الثاني لكنه لم يجد الأرنب الأول فرجع إلى أبيه حزينا وأخبره بالأمر فشد والده على أزره ولم يوبخه.

لكن كل يوم يتكرر هذا الأمر ويتسلل الماكرون الثلاثة الكسالى ويسرقون طعام الشبل الصغير الذي اجتهد في صيده.

شكي الشبل الصغير لأبيه الأسد ما يحدث معه وطلب نصيحته فهو الأكبر سنا والأكثر حكمة وخبرة في الحياة. طلب الأسد من الشبل أن يستمر في اجتهاده في الحصول على الطعام وسيكشف له هذا الأمر المريب.

ذات يوم بينما كان الشبل الصغير يصطاد كعادته ووضع الأرنب تحت الشجرة إذ بالماكرين الثلاثة يلتهمون الأرنب ويضحكون ففاجئهم الأسد العجوز وكشف مكرهم وسرقتهم. اعتذر الماكرون الثلاثة للأسد العجوز وطلبوا منه أن يسامحهم وأنهم لن يعودوا للسرقة مرة أخرى فعفا عنهم الأسد العجوز واطلق سراحهم.

قد يعجبك ايضا