هل يزيد الوزن بعد التكميم

هل يزيد الوزن بعد التكميم الكثير ممن يقدمون على إجراء عملية تكميم المعدة أو استئصال المعدة لكمي، والمعروف أن هذه العملية يتم إجرائها من أجل إنقاص الوزن حيث يتم تقليل حجم المعدة إلى حوالي خمسة عشر في المائة من الحجم الأصلي للمعدة، حيث يتم استئصال جراحي لجزء معين موجود في المعدة مع طول الانحناء الكبير بعد القيام بهذه العملية يصير شكل المعدة مشابهاً للكم أو الأنبوب، لكن يجب أن ننوه أن المعدة يمكنها أن تتوسع المعدة بعد إجراء العملية خلال وقت لاحق من الحياة.

هل يزيد الوزن بعد التكميم

هذا السؤال يجول بخاطر الكثير ممن يرغبون في عملية تكميم المعدة من أجل الاستعداد لإنقاص الوزن، لكن هناك مخاوف من حدوث زيادة في الوزن بعد إجراء هذه العملية لأن هناك اعتقاد دائم إن مع مرور بعض من الوقت يحدث زيادة في الوزن لذا يجيب بعض الأطباء يجيبون عن هذا التساؤل:

  • أكد استشاري في جراحات السمنة والسكر، أنه من الممكن أن يحدث زيادة في الوزن بعد إجراء هذه الجراحة.
  • وأن الزيادة قد ترجع إلى تناولهم بعض الأغذية والأطعمة، التي تحتوي على السكريات بشكل كبير.
  • وتحدث الزيادة بسبب أن هذه تحتوي على سعرات حرارية عالية، من ضمنها المشروبات الغازية.

متى يتوقف نزول الوزن بعد التكميم

بعد قيام الناس بإجراء عملية تكميم المعدة من أجل إنقاص الوزن، يعتقد البعض أنهم في أمان بعد هذه العملية وأنهم يخسرون الكثير من الوزن بعد هذه العملية، فقد يرجع وزن الجسم إلى سابق عهدة لأسباب متعددة منها:

  • عندما يعود المريض إلى عاداتهم الغذائية القديمة.
  • كما أن هذا الأمر أصبح من العادات الخاطئة، حيث يظن البعض منهم أن بعد إجراء الجراحة يعتبر هذا الحل للقضاء على السمنة.
  • لهذا لا يمكننا أن نجزم بأن عملية التكميم هي السبيل الوحيد لفقدان الوزن.
  • المعروف أن عملية التكميم تساعدك فقط على إنقاص الوزن فقط.
  • حيث أنها تدربك وتساعدك على تناول كميات بسيطة من الطعام، لكن يتوقف الجسم على النزول.
  • يتوقف الجسم عن النزول في حالة عدم قيامك باتباع الإرشادات الطبية، والتوقف عن التمارين الرياضية.
  • وتناول الطعام بكميات كبيرة عن اللازم وتحتوي على نسبة كبيرة من النشويات والسعرات الحرارية.
  • إذاً السبب هو إفساد النظام الغذائي، وعدم القيام بعمل التعليمات الطبية اللازمة.

متى يثبت الوزن بعد التكميم؟

بعد إجراء عملية تكميم المعدة يحدث نقصان وفقدان سريع للوزن، بعد ذلك يحدث تباطؤ في فقدان الوزن بشكل تدريجي بعد ذلك يبدأ الوزن في الاستقرار بنهاية الأمر، مسألة ثبات الوزن قد تستمر أياماً تصل إلى أسابيع حتى يتم إثبات الوزن تقدم بعض الحلول التي تساعد في ثبات الوزن بعد التكميم منها:

  • ضرورة الحرص والتحقق من أنواع الأطعمة التي يتناولها المريض بعد التكميم.
  • علماً بأن هناك بعض الأطعمة تكون سبباً في تباطؤ إنقاص الوزن منها، المشروبات الغازية والتوابل وأنواع معينة من الفاكهة.
  • أيضاً تناول البطاطس بكميات كبيرة والخبز الأبيض لبن الزبادي الذي يدخل في تكوينه السكر وأنواع الباستا.
  • الحرص على قراءة التعليمات والملصقات الغذائية، حتى يتأكد من الكمية المناسبة من السكر التي يتناولها.
  • كما يجب أن يتأكد من كمية الكربوهيدرات في الأطعمة.
  • ضرورة العمل على اختيار الوجبات الخفيفة التي يكون مضمونها نسبة عالية من البروتين مع مراعاة أن تكون منخفضة بالسكر والكربوهيدرات.
  • من الضروري عدم تخطي الوجبات الأساسية للطعام، لأن زيادة الوجبات لا تسهل من خسارة الوزن فيما بعد.
  • في حالة تبديل النظام الخاص بالتمارين الرياضة حيث أنها تضمن حركات وأشكال مبتكرة من التمارين منها:
    • رياضة السباحة.
    • ركوب الدراجات.
    • رقص الزومبا.
    • رياضة المشي لمسافات طويلة.
    • رياضة اليوغا.
  • القيام بعمل تغيير كامل للنظام الغذائي، بحيث أن تتضمن الأطعمة الجديدة على عناصر مفيدة وصحية.
  • كما يمكن أن يكون الدعم الأسري ودعم الأصدقاء والأهل عاملاً أساسياً في المساعدة على تخفيض وتثبيت الوزن.

حاسبة نزول الوزن بعد التكميم

تكميم المعدة من العمليات التي تساعد في إنقاص وزن الجسم، هذه العملية تكون الملجأ الوحيد والأساسي من أجل إنقاص الوزن وعلاج حل مشكلة السمنة، حيث تضمن إزالة واستئصال من خمسة وسبعين في المائة إلى ثمانين في المائة من المعدة والحساب يكون:

  • خلال الخمسة عشر يوماً الأولى يتم فقد من خمسة كيلو جرام إلى تسعة كيلوا جرام.
  • إذاً يقوم المريض بفقد الوزن خلال اليوم الواحد ليكون (0.45) كيلوغرام.
  • أما بالنسبة للثلاث الأشهر الأولى يستطيع الشخص أن يفقد حوالي من خمسة وثلاثين في المائة إلى خمسة وأربعين في المائة من القيمة الإجمالية للوزن الزائد.
  • الخسارة خلال الستة أشهر الأولى يستطيع الفرد أن يفقد من خمسين في المائة إلى ستين في المائة من القيمة الإجمالية للوزن.
  • خلال السنة الأولى يقوم الجسم بفقد حوالي من ستين في المائة إلى سبعين في المائة من الوزن الإجمالي للشخص.

جدول نزول الوزن بعد التكميم

تم تحديد الوزن من خلال جدول يحدد فيه القيمة المثالية التي يتم فيها خسارة الجسم حيث يكون:

  • إذا كان وزن جسم الشخص 200 كيلوغرام، يفقد خلال الثلاث أشهر الأولى ليصل إلى 160 كيلوغرام.
  • كما تفقد خلال ستة أشهر حوالي 120 كيلوغرام، أما خلال عام يتم فقد حوالي 102 كيلوغرام.
  • أما عند وصول الشهر الثامن عشر يتم وصول الوزن إلى 90 كيلوغرام.

أهم النصائح بعد عملية تكميم المعدة

بعد إجراء العملية الجراحية الخاصة بـ تكميم المعدة يتم رجوع المريض للبيت في اليوم الثاني من الجراحة، حيث يقتصر النظام الغذائي خلال الأسبوع الأول على شرب السوائل فقط كما أنه يمكن أن يمتد إلى الأسبوع الثاني، كما أن النظام الغذائي الذي يقوم بتحديدها الطبيب المعالج حيث يبدأ في إدخال السوائل بجانب الأطعمة المهروسة يليها الأطعمة الخفيفة، بعدها يتم إدخال الطعام العادي كما أن هناك بعض التعليمات التي يجب الحصول عليها:

  • من الضروري التأكد من أن تكون كمية الوجبات محدودة وصغيرة جداً، مع ضرورة تناول الطعام بشكل بطيء.
  • مع مراعاة أن يقوم الطبيب بنصح المريض من مضغ الطعام بشكل دقيق وكامل.
  • من المهم جداً عدم انتقال المريض لتناول الأطعمة العادية إلا بعد استشارة الطبيب.
  • لأن ذلك قد ينتج عنه حدوث ألم شديد في البطن مما ينتج عنه حدوث قيء.
  • في حالة القيام بتغيير أي عادة غذائية من المهم جداً الرجوع للطبيب الذي أجرى الجراحة.
  • عمليات تكميم المعدة قد ينتج عنها حدوث مشكلة عند امتصاص الجسم للمعادن والفيتامينات.
  • هذا يكون نتيجة أن الطعام يكون أقل من أجل ذلك يتم نصح المريض بتناول الفيتامينات بصورة يومية.
  • يتم أيضاً تناول مكملات الكالسيوم مع فيتامين D هذا بجانب المعادن منها الحديد وفيتامين b
  • عند شعور المريض بحرقة في المعدة من الضروري أن يتم إخبار الطبيب، قد يتطلب الأمر دواء يقلل حمض المعدة.
  • من قام بإجراء عملية تكميم المعدة من الضروري أن يقوم بإجراء اختبارات دم بصورة منتظمة كل فترة.

المضاعفات المحتملة للتكميم

بعد لجوء العديد لإجراء عملية تكميم المعدة من أجل المساهمة في انقاص الوزن، بعد فشل الانظمة الغذائية وممارسة الرياضة من أجل إنقاص الوزن لكن المؤسف أنه احتمال حدوث بعض المضاعفات بمجرد الخضوع لإجراء عملية تكميم المعدة وتكون هذه المضاعفات على المدى البعيد أو القريب من أشكال المضاعفات هي:

  • يمكن أن يحدث نزيف شديد.
  • من الممكن أن يحدث عدوى.
  • يمكن أن يحدث رد فعل سلبي نتيجة حدوث خطاً في التخدير، مع إمكانية حدوث خطر جلطات في الدم.
  • قد بتسبب في حدوث مشاكل في الرئة أو حدوث مشاكل في التنفس.
  • يحدث انسداد في الامعاء مع حدوث تسرب في الجهاز الهضمي، بمكن أن يحدث ثقب في المعدة أو قرحة في المعدة أيضاً.
  • قد ينتج عنه انخفاض في نسبة السكر في الدم، مع حدوث سوء في التغذية.

إلى هنا نكون قد وصلنا لنهاية مقالنا عن هل يزيد الوزن بعد التكميم، وكل ما يخص تكميم المعدة ونتمنى أن ينال مقالنا إعجابكم وإلى اللقاء في مقال جديد من خلال مجلة أنوثتك.

زر الذهاب إلى الأعلى