هل يجوز تجويع الصائم

هل يجوز تجويع الصائم هذا هو محور حديثنا لهذا اليوم خاصة نحن نستقبل شهر رمضان المعظم، ففي هذا الشهر المسلمون يحرصون على التدبر والتفقه في الدين وأحكام الصيام ويرغبون في فهم كل ما هو جائز وما هو غير جائز، وكافة الأمور التي يجب الالتزام بها أثناء الشهر الفضيل بناء على هذا ومن خلال مجلتنا مجلة أنوثتك نتحدث في هذا الأمر ونجيب عن هذا التساؤل ونعرض عليكم أيضاً مجموعة كبيرة وهامة من الأحكام الشرعية الجائزة والغير جائزة في شهر رمضان الكريم فتابعونا.

 هل يجوز تجويع الصائم

يبحث الكثير من المسلمين الراغبين في معرفة أهم المعلومات والأحكام المتعلقة بشهر رمضان الكريم عن الإجابة الصحيحة لسؤال هل يجوز تجويع الصائم، وذلك من أجل الإجابة عليه لكم من خلال السطور القادمة:

  • عندما يتم تجويع الصائم عن طريق تجويعه بالطعام وحسرة بالشراب، وضعف نيته.
  • يكون هذا العمل بمثابة عمل محرم شرعاً كما وضحة لنا أهل العلم.
  • هذا فقد وضح لنا العلماء أن هذا الفعل من صنع الشياطين.
  • كما أكد لنا على ذلك قول الله تعالى في محكم آياته من سورة النمل:

{وَزَيَّنَ لَهُمُ الشَّيْطَانُ أَعْمَالَهُمْ فَصَدَّهُمْ عَنِ السَّبِيلِ فَهُمْ لَا يَهْتَدُونَ}.

مقالات ذات صلة
  • كما وضح لنا الله تعالى إجابة هذا السؤال أيضاً من خلال الأيات من سورة الأعراف حيث قال تعالى:

{قَالَ فَبِمَا أَغْوَيْتَنِي لَأَقْعُدَنَّ لَهُمْ صِرَاطَكَ الْمُسْتَقِيمَ * ثُمَّ لَآتِيَنَّهُمْ مِنْ بَيْنِ أَيْدِيهِمْ وَمِنْ خَلْفِهِمْ وَعَنْ أَيْمَانِهِمْ وَعَنْ شَمَائِلِهِمْ وَلَا تَجِدُ أَكْثَرَهُمْ شَاكِرِينَ}.

  • من خلال قراءة وتدبر تلك الآيات وفهم معانيها أن تحسير الصائم من خلال الطعام الشهي والشراب.
  • هو حرام لأنه يضعف نية الصائم، لأن ذلك الفعل فيه دعوة على الإثم والمعصية.

هل يجوز قهر الصائم

بعد أن بحثنا عن إجابة السؤال هل يجوز تجويع الصائم وقدمناها لكم، نبحث الآن عن إجابة سؤال هل من الجائز قهر الصائم ونعرضها عليكم من خلال النقاط التالية:

  • يجب أن نؤكد على أن قهر الصائم يعتبر من الأمور التي تم تحريمها طبقاً للشريعة الإسلامية.
  • من الضروري جداً التوضيح أنه من واجب كافة المسلمين، تعظيم تلك الشريعة وتعظيم وإجلال فرض الصيام.
  • على أن يتم هذا التعظيم والتقدير ابتغاء وجه الله تعالى، واحتساباً وإيماناً من المسلمين.
  • ومن المهم جداً توضيح أن قهر أي مسلم مهما كان صغيراً أم كبيراً، رجلاً أو طفلاً أو شيخاً أو امرأة.
  • ليست من الأمور الجائزة وغير مستحبة في شريعتنا الإسلامية العظيمة، لأن ديننا يحترم ويعظم ويكرم المسلم.

حكم إرسال صور الماء والعصائر والطعام للصائم بقصد المزاح

اعتاد بعض الناس بعد تجهيز وتحضير الكثير من أصناف الطعام المتنوعة والشهية، القيام بإرسالها لبعضهم البعض وكذلك عرضها على مواقع التواصل الاجتماعي ويقوم بمشاهدتها الآلاف من الناس، دون الآخذ بعين الاعتبار بشعور من لا يقدر على توفير قوت يومه لذا سوف نوضح الحكم الإسلامي في هذه الحالة:

  • تعتبر هذه العادة السيئة التي يقوم بها بعض الناس من إرسال صوراً للطعام والشراب للصائم بغرض الهزار والمزاح معه.
  • من الأمور والأشياء التي تعتبر مكروهة في ديننا الحنيف، ومن المهم عدم فعلها لأي صائم.
  • لكن الأمور التي يجب القيام بها خلال شهر رمضان الكريم، هو تعظيم وتقدير واحترام شريعة الله تعالى في الأرض.
  • ويجب التيقن والتدبر في معرفة أهمية وعظمة فريضة الصوم العظيمة.
  • مع ضرورة الحث على مساعدة وإعانة المسلم خلال الصوم، وليس دفعهم على هز وزعزعة جانب الصبر لديهم على تحمل الجوع والعطش.

هل مشاهدة الطعام يجرح الصيام

بعض الناس يقومون بمشاهدة الطعام قنوات الطبخ خلال صيامهم، ويشاهدون من يقومون بتجهيز الطعام وأشكالها وأصنافها المختلفة والمتنوعة، بكل شغف ولهفة، لكنهم يجهلون هل هذه العادة تكون سبباً في تجريح الصيام هذا ما نجيب لكم عنه من خلال السطور التالية:

  • الدين الإسلامي دين التسامح ودين اليسر وليس دين العسر، فبعض الأمور قد يكون فيها شك في تحريمها عدم إجازتها.
  • لكن يأتي الدين الإسلامي بسماحته ويفصل فيها ويقول الرأي الشرعي بها بكل وضوح.
  • لذا وضح لنا ديننا الحنيف أنه لا حرج على المسلم من مشاهدة الطعام خلال الصيام.
  • ووضح لنا أن هذه المشاهدة لا تنقص أبداً من أجر الصيام ولو ذرة، ديننا دين سهل حكيم لا دين تعصب وتزمت.

حكم مضغ اللبان

عند قيام المسلم بمضغ اللبان وبعدها بلع ريقه فهذا ليس جائزاً لأن هذا الفعل يعامل معاملة حكم الطعام وقت الصيام، وقد وضح لنا ذلك الشيخ ابن باز كرم الله تعالى وجه حيث قال:

  • في حال قام المسلم بمضغ اللبان وبلع ريقه فقد يشبه هذا الطعام.
  • وذلك لأن اللبان مثل الطعام له طعم وله مذاق مختلف.
  • شأنه أيضاً شأن الحلوى فمن يقوم بمضغه فهو فاطر.
  • لكن بالنسبة لمن يجعل اللبان في فمه وقام يمضغها لكنه لم يقوم ببلعها، لا ضرر في هذا.
  • لكن عند المضغ ثم البلع هذا هو الضرر يعامل معاملة الطعام أو الحلوى أو التمر.

حكم تذوق الطعام للصائم

هناك بعض الناس يقومون بتذوق الطعام أثناء عملية الطهي، لكن قد ينتابهم بعض مشاعر القلق والخوف حول الحكم الشرعي من هذا الفعل لذا سوف نجيب لكم عن هذا من خلال السطور التالية:

  • ضح لنا الدين الإسلامي أنه ليس هناك أي حرج على المسلم من عملية تذوق الطعام.
  • على أن يكون هذا التذوق بالمعنى الحرفي عملية التذوق، ومراعاة آداب وقواعد التذوق.
  • وهو التأكد من عدم دخول أي طعام قام بتذوقه في فمه ودخل جوفه.
  • حيث وضح لنا الدين الإسلامي أن هذا الأمر مباح وليس فيه أي مكروه، هذا في حال تطلب الأمر ذلك.
  • كما أكد لنا على هذا ابن عباس حيث قال أنه لا بأس ولا ضرر في تذوق الطعام، وأي شيء.
  • هذا في حال التأكد من عدم دخول أي شيء قام بتذوقه، ودخل حلقة خلال الصيام.

حكم من أفطر في نهار رمضان متعمداً بدون عذر

هناك بعض الأشخاص ضعاف الإيمان بالله تعالى قد يفطرون في رمضان بدون وجود أي عذر يسمح لهم القيام بهذا الأمر، لذا سوف نوضح لكم الحكم ممن يقدم على ارتكاب مثل هذا الفعل المشين وذلك من خلال السطور التالية:

  • وضح لنا الإمام ابن باز أنه من أفطر في نهار رمضان بغير الجماع، فإنه ليس عليه كفارة لكن عليه أن يتوب لله تعالى ثم القضاء.
  • لكن في حال كان الإفطار بسبب القيام بجماع زوجته، أو الجماع المحرم عليه الكفارة والقضاء لليوم الذي فطر به.
  • عليه أيضاً التوبة لله تعالى ثم الكفارة وتكون في صورة عتق رقبة مؤمنة في حال العجز وهو القيام بصيام شهرين.

ما حكم شم الصائم رائحة الطيب والعود

يسأل العديد من الناس في معرفة الحكم من شم رائحة العود أو الطيب في حال كان صائماً وفي نهار رمضان حيث أن:

  • يجب على المسلم الصائم عدم استنشاق العود لكن بالنسبة لأنواع الطيب البعيدة عن البخور فلا ضرر ولا بأس منها.
  • أما العود من المهم عدم استنشاقه، خاصة وأن العديد من أهل العلم أكدوا على أن العود يفطر عند استنشاقه.
  • هذا لأنه قد يتجه للدماغ والمخ مباشرة ويكون هذا السريان بشكل قوي وفعال.
  • لكن في حالة استنشاقه بدون قصد فإنه لا يفطر.
زر الذهاب إلى الأعلى