الحالات المرضية

هل نقص الصفائح الدموية هو سرطان الدم

هل نقص الصفائح الدموية هو سرطان الدم من العناوين الهامة والحيوية والتي تتطلب إجابة نموذجية، حيث أن تقص تلك الصفائح تعتبر من أهم الأمور التي قد يعاني منها العديد من الناس لذا يعتبر سرطان الدم من الأمراض الشائعة الحدوث عند العديد من الناس لذا من خلال السطور القادمة سوف نتحدث عن حالة نقص الصفائح الدموية يعتبر سرطان الدم، ونوضح أهم وأدق المعلومات عن الحالات التي تصاب بعملية نقص الصفائح لديها بكل تفصيل وذلك من خلال مجلتنا مجلة أنوثتك.

هل نقص الصفائح الدموية هو سرطان الدم

سؤال من الأسئلة الهامة والتي يبحث عنها الكثير ممن يتعرضون لأمراض الصفائح الدموية، فقد ينتابهم الخلق والخوف من أن يكون هذا هو مرض سرطان الدم خاصة مع ظهور بعض الأعراض على الجلد، لذا سوف نبحث عن الإجابة الصحيحة ونقوم بعرضها عليكم من خلال النقاط القادمة:

  • تكون الإجابة لا حيث أن مرض نقص الصفائح الدموية لا يعتبر هو نفسه مرض سرطان الدم.
  • والجدير بالذكر هنا هو وجود اختلاف بين المرضين عن بعضهما البعض.
  • وذلك طبفاً للطريقة التي يمكن أن يحدث من خلالها المرض، سواء كان نقص الصفائح أو سرطان الدم.
  • لكن قد يكون هناك بعض التشابه بين المرضين من حيث العلامات أو الأعراض التي يتم ظهورها على المصاب.
  • لكن في الحقيقة هناك اختلاف بين المرضين بشكل كبير.
  • إذ أن سرطان الدم يكون من الأمراض التي يمكن أن يصاب بها الكثير من الناس ويتعرضون لها.
  • ويكون هذا بسبب نقص في تعداد خلايا الدم المتنوعة، التي تتمثل في كرات الدم البيضاء.
  • ويتمثل ايضاً في فقر الدم ولا سيما نقص عدد الصفائح الدموية.
  • في أغلب الأحيان يكون عدد كرات الدم البيضاء كبيرة، لكنها في الأغلب تكون أعداد مزيفة.
  • وتكون نتيجة الإصابة بمرض سرطان الدم، كما توجد أيضاً الكثير من الأسباب المتنوعة.
  • التي قد تكون سبباً في قلة عدد الصفائح الدموية لدى المعرضين لهذا المرض.
  • الجدير بالذكر هو وجود الكثير من الأعراض التي تكون مشتركة بين مرض سرطان الدم بين نقص الصفائح الدموية.
  • منها حدوث النزيف الشديد قد يكمن في منطقة اللثة بشكل خاص، أو ظهور أشمال من الكدمات على الجلد تشبه الطفح الجلدي والكثير من الأعراض.

هل يشفى مريض نقص الصفائح

سؤال مهم جداً لكن الإجابة على هذا السؤال قد تكون محيره سواء كانت الإجابة نعم أو لا، لذا نحاول البحث عن الإجابة المفيدة ونقدمها لكم من خلال السطور التالية:

  • يجب التوضيح بأن مرض نقص الصفائح الدموية البسيط لا يتطلب أي علاج.
  • لكن المؤكد هو أن العلاج يعتمد على سبب المرض وحدته وحالة نقص الصفائح بالنسبة للمريض.
  • المفرح هو أن بالنسبة لعدد الصفائح الدموية فليس من الضروري أن يكون طبيعياً تماماً حتى يمنع حدوث النزيف.
  • وذلك حتى في حال تعرص المريض للحوادث الخطرة أو الجروح الشديدة.
  • كما أنه يمكن لمريض نقص الصفائح الدموية من الممكن أن يتم شفاؤه، الذي قد ينتج عن حدوث حالة صحية معينة.
  • أو بسبب تناول نوع دواء معين تم وصفة لعلاج حالة صحية.
  • أو تكون بسبب التعديل المناسب على الدواء الذي يكون مسؤلاً عن حالة نقص الصفائح الدموية عند المريض.
  • قد يرتفع مستوى الصفائح الدموية في حال علاج السبب المسؤول عن النقص أو تغيير الدواء.
  • بالنسبة للحالات التي يكون عندها نقص الصفائح وراثياً، قد تكون نادرة ولا تحتاج علاج.
  • قد يتمكن المريض من العيش حياة طبيعية في حال لم يتسبب نقص الصفائح الدموية عند المريض الذي يعاني من وجود مشكلة صحية خطيرة.

هل نقص الصفائح الدموية خطير

من الأسئلة الهامة والضرورية التي قد يبحث عنها الكثيرين، والتي يقلق منها العديد من الناس، لذا سوف تجيب لكم عن هذا السؤال من خلال السطور التالية:

  • يجب أن نوضح أولاً أن درجة الخطورة بالنسبة لنقص الصفائح الدموية.
  • قد تختلف طبقاً للنسبة التي قد تنخفض لها الصفائح الدموية في الدم.
  • عند انخفاض الصفائح الدموية بشكل بسيط وطفيف يعد ذلك من الامور العادية وقد لا تتطلب علاجاً في بعض الأحيان.
  • يكون ذلك إذا لم يتخطى النقص في عددها ثلاثون ألف صفيحة دموية.
  • ففي بعض الحالات يعتبر الأمر خطيراً بشكل كبير إذا كان هذا النقص حاداً بالنسبة للصفائح الدموية.
  • مما يترتب عليه حدوث نزيف حاد في الدم، ويكون السبب في حدوث ذلك هو النزيف الحاد في الدم.
  • قد يحدث ذلك في الأغلب في حالة السحق أو خالة الاندثار بسبب حدوث عملية التكاثر الجيني الخاص بخلايا الدم والتي تكون من نوع معين.

فاكهة تزيد الصفائح الدموية

توجد لدينا بعض أنواع الفاكهة التي يمكنها أن تساهم في زيادة عدد الصفائح الدموية، بطريقة طبيعية للجسم والتي تتمثل في التالي:

  • البابايا: هذا النوع من الفاكهة أو شرب الشاي من أوراقه يساهم بشكل كبير في زيادة عدد الصفائح الدموية.
  • حيث أن أوراقه تتضمن على مواد مضادة للأكسدة ومن مركباتها الفلافونويد.
  • إذ أنها تعمل على مساعدة نزع وإزالة الجذور الحرة، كما أنها تساعد على زيادتها في كرات الدم الحمراء وكذلك عدد الصفائح الدموية.
  • الرمان: يتمتع الرومان بأن له خصائص تعمل على كونها مضادة للأكسدة.
  • وهي أيضاً مضادة للالتهابات كما تعمل كمضادة للالتهابات وهي تعزز المناعة.
  • لذا يعتبر الرمان من الفاكهة التي تلعب دوراً هاماً في زيادة الصفائح الدموية.
  • كما يمنع من خطر الإصابة بأي أعراض تكون مصاحبة لانخفاض عددها.
  • الرمان مليء بعنصر الحديد الذي يساهم في إنتاج الخلايا السليمة داخل الجسم كما يعالج حالات فقر الدم.

أسباب نقص الصفائح الدموية وكرات الدم البيضاء

هناك الكثير من الاسباب التي يمكن أو تحدث بشكل عام، وتكون علامة من علامات قلة الصفائح الدموية عن معدلها الطبيعي داخل جسم الإنسان والتي قد تتمثل في الأسباب التالية:

  • يكون نتيجة إصابة الفرد بمرض سرطان الدم الليمفاوي، وهو في الاصل مرض مزمن ودائم ومن أهم أعراضه البارزة هي نقص الصفائح الدموية.
  • كما يمكن أن يتعرض مدمني المخدرات بحدوث مشاكل تتمثل في نقص الصفائح الدموية.
  • ذلك بسبب التعرض لما يطلق عليه نقص الصفيحات المناعية.
  • حيث يحدث نتيجة توقف الجهاز المناعي عن العمل في جسم المريض بصورة طبيعية.
  • وذلك نتيجة حدوث خلل إذ تتسبب بقيام كرات الدم البيضاء بمهاجمة الصفائح الدموية والقيام بتدميرها بشكل خاطئ.
  • يكون السبب هو عامل وراثي أو السبب من وجود تاريخ عائلي قد تعرض للإصابة بالمرض.
  • السبب من حدوثه أيضاً هو وجود بعض الجراثيم أو البكتيريا، منها الجرثومة الملوية التي تعيش داخل الجهاز الهضمي للمريض.
  • من بين الأسباب أيضاً عدوى الالتهابات الفيروسية منها التهاب الكبد الوبائي، أو فيروس الإيدز أو فيروس جدري الماء.
  • المشروبات الكحولية قد تشكل خطورة على الجسم بشكل عام، قد تتمثل في حدوث مشاكل أو أمراض.
  • في نظام العظام مع زيادة نسبة السموم الموجودة في الدم عن معدلها ووضعها الطبيعي.

علاج نقص الصفائح الدموية

طرق علاج نقص الصفائح الدموية والتي تتمثل في الطرق التالية:

  • يمكن تناول الأدوية التي يمكنها علاج المشاكل التي تتعلق بالجهاز المناعي.
  • هذا بعض التأكد من أن اضطرابات الجهاز المناعي السبب الرئيس لحدوث نقص الصفائح الدموية.
  • تتمثل في استخدام دواء الكورتيكوستيرويدات والعديد من الادوية التي تثبط الجهاز المناعي.
  • كما يمكن استخدام عمليات نقل الدم وكذلك الصفائح الدموية، للسيطرة على نقص عدد الصفائح الدموية في الدم أو كميتها.
  • يمكن أيضاً الاستعانة بإجراء العمليات الجراحية منها استئصال الطحال إذا لم تأتي الأدوية بالنتيجة المناسبة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى