نزول الدم بعد الأربعين من الولادة القيصرية الأسباب والتشخيص

نزول الدم بعد الأربعين من الولادة القيصرية

ما هو سبب نزول الدم بعد الأربعين من الولادة القيصرية هي إحدى الأسئلة المعتادة التي بحث عنها الكثيرون حيث أنه عندما تلد المرأة تتعرض لنزول الدم لفترة زمنية معينة، ولكن هناك بعض الحالات التي يستمر بها نزول الدم الأكثر من الفترة المعتادة وذلك الأمر غير طبيعي ويدق ناقوس الخطر ولذلك سوف نطرح لكم في النقاط الآتية ما هو سبب نزول الدم بعد الأربعين من الولادة وهو كالآتي:

  •  عند إصابة الأم بتضخم في منطقة الرحم أكبر من حجمه الطبيعي خلال فترة الحمل، حيث يحدث ذلك أثناء الحمل في التوأم.
  •  أو يكون هناك زيادة في حجم الجنين أو في حجم السائل الأمنيوسي.
  •  إذا تكرر عملية الولادة القيصرية وتعرضت الأم لفتح البطن أكثر من مرة ذلك يسبب لها ضعف في عضلات البطن وفي الرحم وزيادة في نزول الدم.
  •  إذا كانت الأم تعاني من عدوى بكتيرية في الرحم أثناء الحمل.
  • و كذلك يحدث إذا تعرضت الأم لنزيف بعد 40 يوم من الولادة القيصرية بسبب انفصال المشيمة في الرحم بوقت مبكر.
  •  أيضا يحدث ذلك بسبب حدوث تمزق بالأوعية الدموية أو بسبب بقاء المشيمة داخل الرحم أو بسبب تعرض الأم للنزيف.
  •  إذا أصيبت المرأة بالورم الليفي ذلك يسبب حدوث تقلصات قوية في الرحم ونزول الدم.
  •  اذا تعرضت لوجود شق أو جروح في منطقه العجان و حدوث تمزقات في منطقة الفرج.
  •  إذا كانت تعاني من سيولة في الدم أو تعرضت للإصابة بتسمم الحمل أو إذا كانت الأم مصابة بمشكلات في الرحم مثل الرحم المقلوب.

ما هي العوامل التي تزيد نزول الدم بعد الولادة القيصرية

 هناك العديد من الأسباب والعوامل التي تسبب نزول الدم بعد الأربعين من الولادة القيصرية وهي كالآتي:

  •  إذا تعرضت السيدة للولادة القيصرية أكثر من مرة، فذلك يسبب نزول الدم بعد الأربعين.
  •  إذا كنت مصاب بمشكلات في الأوعية الدموية خلال فترة الحمل.
  •  إذا تناولت أدوية منع حدوث تخثر الدم.
  •  إذا أصيبت الأم بتمزق في القناة المهبلية.
  •  إذا تعرضت للإصابة بتمزق في عنق الرحم أثناء الولادة.
  •  ومن الأسباب الشائعة لنزول الدم بعد الأربعين من الولادة القيصرية هو التخدير العام الذي يعطى للأم أثناء الولادة القيصرية فذلك يسبب حدوث النزيف.
  •  عند تناول بعض أنواع من الأدوية التي تساعد على الولادة مثل أدويه الوكسيتوسين.
  •  عند التعرض لارتفاع ضغط الدم.
  •  عند زيادة المفرطة في الوزن.
  •  عند الإصابة ببعض المشاكل المرضية مثل انفصال المشيمة.
نزول الدم بعد الأربعين من الولادة القيصرية
 

عوامل الخطر عند نزول الدم بعد الأربعين من الولادة القيصرية

هناك العديد من عوامل الخطر التي تتعرض لها الأم بعد نزول النزيف بعد الأربعين وذلك يسبب مشاكل صحية خطيرة للأم ومنها ما يلي:

مقالات ذات صلة
  •  عند طول مدة المخاض.
  •  عند انجاب أكثر من طفل في وقت قصير.
  •  عند خروج الوزن الطبيعي للطفل أكثر من اللازم.
  •  عند كثره عدد مرات الإنجاب.

متى يتوقف دم النفاس بعد العملية القيصرية

  •  يستمر دم النفاس بعد العملية القيصرية لفتره تتراوح ما بين أسبوعين إلى ستة أسابيع وذلك يختلف من سيدة لأخرى حيث أن في بداية الولادة يكون الدم باللون الأحمر وكميته كبيره ومع مرور الوقت تقل الكمية ويتغير اللون إلى اللون البني ثم إلى اللون الأحمر.
  •  بعد ذلك إلى اللون الوردي ثم اللون الأبيض ثم تعود الدورة الشهرية مرة أخرى بعد انتهاء موعد النفاس بفترة تتراوح ما بين أربعة إلى خمسة أسابيع.

متى يجب الذهاب للطبيب عند عدم انقطاع دم النفاس بعد الأربعين

  •  من الضروري مراجعة الطبيب إذا أصيبت الأم بنزيف بعد الولادة وذلك في بداية أول 24 ساعة.
  •  حيث أن هناك حالات مرضية لا ينقطع عنها دم النفاس بعد الأربعين وذلك يسبب خطرا كبيرا عليها ومن الضروري أن تحصل على مساعدة من الطبيب المختص في الحالات الآتية:
  •  عند الإصابة بنزيف قوي باللون الأحمر الفاتح بعد ثالث يوم من الولادة القيصرية عند نزول تقلصات دموية بكمية كبيرة.
  •  عند حدوث نزيف مهبلي بشكل مفرط حيث تغير الفوطة الصحية مرتين في الساعة عند الإحساس برؤية مشوشة وقشعريرة قوية.
  •  إذا حدث تسارع قوي في نباتات القلب والشعور بالدوخة والضعف والرغبة في الغثيان وعدم الاتزان.

اقرأ أيضًا: كيف اعرف اني حامل بعد النفاس

علاج نزول الدم بعد الأربعين من الولادة القيصرية

هناك العديد من الطرق تستطيعين استخدامها لإيقاف استمرار النزيف بعد الأربعين من الولادة القيصرية وهي كالآتي:

  •  إذا استمر نزول الدم بسبب حدوث قطع في منطقة الرحم أو بسبب حدوث مشاكل بالجهاز التنفسي التناسلي أو حدوث شق في الفرج في تلك الحالة ينبغي حل هذه المشكلة من خلال الحلول الوريدية، حيث يتم أخذ حقنة وريدية تعمل على إيقاف النزيف في نفس الوقت.
  •  وإذا كان سبب نزول الدم حدوث تمزق في تلك الحالة يجب خياطة الجرح لإيقاف النزيف .
  • إما إذا كان سبب النزيف حدوث مشكلة في المشيمة في تلك الحالة ينبغي على الطبيب أن يتدخل حتى يقوم بكي المنطقة المتواجد بها بقايا المشيمة داخل الرحم، وفي تلك الحالة تحتاج الأم إلى دخول غرفة العمليات مرة ثانية.
  •  وإذا كان سبب نزول الدماء تناول بعض الأدوية في تلك الحالة ينبغي عليها إيقاف هذه الأنواع من الأدوية واخذ حقن ثقف النزيف.
  •  وهناك بعض الحالات المرضية التي تحتاج وذلك يرجع إلى نزول كميات كبيرة من الدماء حيث تسبب آلام الإصابة بفقر الدم.
  •  وهناك بعض الحالات المرضية ينصح الأطباء أن يتم ممارسة الرضاعة الطبيعية مما يؤدي إلى إيقاف نزول الدماء.
  • ويمكن استخدام بعض أنواع مضادات الالتهابات غير الستيرويدية لتقليل النزيف.
  •  ومن الضروري تناول المياه بمعدل 6 كوب يوميا للحماية من الإصابة بالجفاف.
  •  وتناول الأطعمة التي يوجد بها فيتامين ج وعنصر الحديد للحماية من الإصابة بفقر الدم وتعويض الدم الذي يحدث أثناء النزيف.

 سؤال وجواب عن نزيف بعد الأربعين

ما مدة نزول الدم بعد الولادة القيصرية؟

يستمر نزول الدم بعد الولادة القيصرية لفترة تتراوح من أسبوعين إلى ستة أسابيع.

ما سبب عدم انقطاع الدم بعد الاربعين؟

هناك أسباب متعددة تؤدي عدم نزول الدم بعد الأربعين منها وجود أورام ليفية في الرحم، أو حدوث قطع في عنق الرحم.

هل نزول الدم بعد الاربعين يعتبر دوره؟

في الحقيقة الدم بعد الأربعين لا يعد دورة شهرية، وذلك الأمر يختلف من امرأة لأخرى.

زر الذهاب إلى الأعلى