من هم أهل المدينة المنورة الأصليين

من هم أهل المدينة المنورة الأصليين

يعتبر هذا السؤال من الأسئلة الحيوية الهامة التي يبحث عن إجابة لها الكثير من المسلمين، لذا سوف نجيب لكم عن هذا السؤال من خلال النقاط التالية:

  • إجابة سؤال من هم سكان أهل المدينة المنور الأصليين هم العرب، وهم من قبيلتي الخزرج والأوس.
  • من ضمن السكان الأصليين أيضاً للمدينة المنورة هم قبائل بني قينقاع، وبني قريظة وبني النضير.
  • قامت قبيلة الأوس وقبيلة الخزرج بالهجرة إلى يثرب من بلاد اليمن وذلك منذ زمن قديم.
  • كان ذلك من أجل الهروب من سيل العرم الذي قد وقع في قرية سبأ.
  • قد علم كل من الأوس والخزرج أن الأموال جميعها والنخيل داخل يثرب في يد اليهود.
  • من هنا قاموا بعمل عقد حلف مع اليهود ينص على حمايتهم جميعاً.
  • في بداية الأمر كانت الأوس ليست قوية بشكل كافي تستطيع مواجهة اليهود.
  • لهذا قبل تقبلوا العيش في ظل الظروف القاسية، لكن لم يدوم الوقت طويلاً واشتدت قوتهم.
  • وبدأوا فعلياً في التخطيط حتى يتمكنوا من التغلب على اليهود داخل المدينة.

اقرأ أيضًا: اسماء شيوخ القبائل السعودية

القبائل التي سكنت المدينة المنورة قديماً

توجد العديد من القبائل التي قد عاشت وسكنت في المدينة المنورة، أو ما كانوا، يطلقون عليها يثرب في القديم لذا نعرض عليكم هذه القبائل وهم:

مقالات ذات صلة
  • قبيلة العماليق: هم من اتباع العرب البائدة، لذا قيل لنا أن العماليق كانوا هم أول من سكنوا المدينة المنورة.
  • كما ذكر لنا أو اسم يثرب كان يعود لواحداً من رؤساء قبيلة العمالقة.
  • قبيلة اليهود: هم من دخلوا إلى المدينة،كما يشاع أيضاً أن اليهود تمكنوا من القضاء على العماليق.
  • أما عن هجرة اليهود إلى يثرب فقد كانت خلال عهد سيدنا موسى عليه السلام.
  • قبيلتي الأوس والخزرج: يجب أن نوضح بأن أصل القبيلتين يرجع إلى اليمن.
  • ثم جاءت هجرتهم إلى مدينة يثرب بعد حدوث حادثة السيل التي كانت في سد مأرب في سبأ.

أهل المدينة المنورة بعد الهجرة

بعد ان زاد واشتد عذاب وظلم الكفار القرشيين على سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وعلى أصحابه داخل مكة المكرمة، قد أمره الله تعالى بأن يقوم بالهجرة إلى المدينة المنورة ليقوم المغادرة مع أصحابه ويقومون بالدخول إلى المدينة المنورة، فقد حدث وتم تشكيل عدد من الطوائف في المدينة من سكانها الأصليين وهم جاءوا على هذا الشكل:

  • المسلمون: هم كانوا من أكثر سكان وأهل المدينة المنورة وهم الأنصار، وهم كانوا متواجدين مع قبيلتي الأوس والخزرج في المدينة المنورة قبل الهجرة.
  • المهاجرون: هم الذين قد هاجروا من مكة المكرمة هاربين بالدين من بطش وظلم أهل قريش من الكفار.
  • بعد ذلك رجعوا من الحبشة وصولاً بالمدينة المنورة.
  • المسلمون من القبائل الأخرى: قد كانوا يسكنون قريباً من المدينة المنورة، فقد يعتبرون من مسلمي اليمن هذا بجانب قبائل أسلم والغفار.
  • يهود: ظل وجود اليهود مستمراً في المدينة المنورة بعد أن دخل الإسلام لها.
  • الجدير بالذكر هو حدوث ذلك طبقاً لقواعد الرسول صلى الله عليه وسلم، هذا بعد أن عقد اتفاق أجراه مع اليهود.
  • المشركون: ظل المشركون في المدينة المنورة بعد أن هاجر الرسول صلى الله عليه وسلم.
  • والمعروف أنهم من مشركين الأوس والخزرج الذين لم يقوموا بالدخول في الإسلام.
  • كما أنهم ظلوا في عبادة الأصنام، هذا بجانب المشركين من البزَ الموجودين حول المدينة.
  • المنافقون: قد تم ظهور بعض المنافقين داخل المدينة المنورة، هذا بعد وقوع غزوة بدر.
  • التي قد انتصر بها رسول الله صلى الله عليه وسلم ومعه أصحابه على الكفار من قريش.
  • من هنا قد اشتدت وزادت قوة المسلمين بعد وقوع هذه الغزوة.

ماذا كانت تسمى المدينة المنورة سابقاً

كما نعلم أن المدينة المنورة تعتبر من أهم وأبرز المعالم التاريخية الدينية، فقد عاصرت تاريخاً عظيماً خلال حياة سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم حتى هذه اللحظة كما أن المدينة المنورة واقعة في المملكة العربية السعودية، لذا سوف نعرض عليكم ماذا كان يطلق على المدينة المنورة في السابق وهي كالتالي:

  • كانت تسمى المدينة المنورة سابقاً يثرب كان هو الاسم قبل ظهور الإسلام.
  • كما أنها قد حظيت بالكثير من الأسماء التي تم ذكرها في القرآن وهي كالتالي:
  • المدينة: تم إطلاق اسم المدينة المنورة بعد حدوث الهجرة النبوية لها.
  • مدينة طيبة: تم ذكرها في السنة مرات متعددة.
  • طابه: والمقصود منها دار الهجرة.
  • الدار والإيمان: تم ذكرها في القرآن الكريم.

متى تم إطلاق اسم المدينة المنورة

بعد أن عرضنا لكم اسم المدينة المنورة في القديم وكان يثرب وذلك نسبة إلى أحد العمالقة يثرب بن قانية، لذا سوف نوضح لكم متى سميت المدينة المنورة بهذا الاسم من خلال النقاط التالية:

  • لقد تم تسميتها المدينة المنورة بعد هجرة الرسول صلى الله عليه وسلم وكذلك اسم طيبة وطابة.
  • كما أن الرسول صلى الله عليه هو من أطلق عليها هذا الاسم، وذلك بسبب كرهه اسم يثرب حيث إنه يعني التثريب من التغيير.
  • قال الرسول صلى الله عليه وسلم في الحديث:

 (أمرت بقرية تأكل القرى يقولون يثرب وهي المدينة، تنفي الناس كما ينفي الكير خبث الحديد).

  • والجدير بالذكر أن التسمية بالمدينة المنورة جاء في كتاب الله جل وعلا، حيث قال تعالى:

(مَا كَانَ لِأَهْلِ الْمَدِينَةِ وَمَنْ حَوْلَهم مِّنَ الأَعْرَابِ أَن يَتَخَلَّفواْ عَن رَّسُولِ اللّهِ وَلاَ يَرْغَبواْ بِأَنفسِهِمْ عَن نَّفْسِهِ ذَلِكَ بِأَنَّهمْ لاَ يصِيبهمْ ظَمَأ وَلاَ نَصَب وَلاَ مَخْمَصَة فِي سَبِيلِ اللّهِ وَلاَ يَطَؤونَ مَوْطِئًا يَغِيظ الْكفَّارَ وَلاَ يَنَالونَ مِنْ عَدوٍّ نَّيْلاً إِلاَّ كتِبَ لَهم بِهِ عَمَل صَالِح إِنَّ اللّهَ لاَ يضِيع أَجْرَ الْمحْسِنِينَ).

  • من خلال هذه الدلائل من الحديث ومن آيات القرآن الكريم ندرك متى تمت تسمية المدينة المنورة بهذا الاسم.

أهم معالم المدينة المنورة

نعرض عليكم الآن أهم وأبرز المعالم الأثرية الموجودة بها، والتي يرغب العديد من الناس من شتى بقاع الأرض من القدوم إليها للتمتع بمشاهدتها، وتتمثل معالمها في التالي:

المسجد النبوي الشريف

  • المعروف انه مسجد محمد بن عبد الله، وهو أيضاً يعد ثاني أقدم مسجد او دور للعبادة بعد المسجد الحرام في مكة المكرمة.
  • كما أنه واحداً من ثلاث مساجد الاي يشد لها الرحال(المسجد الحرام والمسجد الأقصى ومسجدي هذا).
  • المسجد النبوي موجود في قلب المدينة المنورة، كما أنه المكان الذي جلست فيه ناقة الرسول صلى الله عليه وسلم عندما دخل المدينة وهو مهاجر.
  • المسجد يأخذ شكل مستطيل وله حوالي عشرة مآذن به أيضاً بعض المعالم منها منبر نبي الله.
  • وبه الروضة والحجرة وكذلك القبة الخضراء موجود تحتها قبر الرسول صلى الله عليه وسلم والحائط الخامس.

مسجد قباء

  • يعتبر المسجد الأول الذي تم بناؤه في عهد سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم.
  • المسجد موجود في جنوب المدينة المنورة، المسافة بينه وبين المسجد النبوي حوالي خمس كيلومترات.
  • كما يوجد به بئر تم انتسابها لأبي أيوب الأنصاري، كما كان يوجد به مبرك الناقة.
  • قام النبي صلى الله عليه وسلم بالمشاركة في أعمال بناء هذا المسجد، أثناء رحلته إلى المدينة المنورة وقت الهجرة.
  • وفي العهد السعودي تم استكمال وبناء التوسعات في هذا المسجد، قد وصلت مساحة المصلى به 5035 متر مربع.
  • حيث إنها كانت سابقاً 1600نتر مربع ليس أكثر، أما عن مساحة المسجد شاملة كافة المرافق حوالي 13500 متر مربع.
زر الذهاب إلى الأعلى