متى تم اصدار الدستور الكويتي

متى تم اصدار الدستور الكويتي من ضمن الأسئلة الحيوية التي يبحث عنها الكثير ويرغب في معرفتها، خاصة وأن كل دولة من دول العالم لها الدستور الخاص بها الذي تقوم من خلاله تعمل على تنظيم العلاقات الداخلية والخارجية للبلاد، الدستور يتم وضعة من أجل أن يتناسب مع جميع طبقات وفئات المجتمع، ومن خلال الدستور يتم سن القوانين والأنظمة التي تلعب دوراً مهماً في إدارة البلاد وتنظيم المجتمع، كما تعمل على تقليل نسبة الوقوع في المخالفات وارتكابها مهما كانت لذا سوف نتحدث من خلال مقالنا لهذا اليوم عن التاريخ الذي تم إصدار الدستور الكويتي فيه وكل ما يتعلق بالدستور الكويتي فتابعونا.

متى تم اصدار الدستور الكويتي

سوف نبحث من خلال مؤشرات البحث عن الوقت الذي تم فيه إصدار الدستور الكويتي، ونعرضه عليكم من خلال السطور التالية:

  • الدستور الكويتي تم إصداره عام ألف وتسعمائة وواحد وستون، عام ألف وتسعمائة واثنان وستون.
  • كان الإصدار من قبل الجمعية الدستورية، خلال الحادي عشر من شهر نوفمبر عام ألف وتسعمائة إثنان وستون.
  • قام صاحب السمو الشيخ عبد الله الثالث السالم الصباح بالتصديق عليه.
  • كما ان الدستور الكويتي يعتبر ملكية وراثية في قلب الدولة الكويتية.
  • عند إنشاء الدستور الكويتي تم الاعتماد على الأنظمة والقوانين في الدولة الديمقراطية.
  • من هذا المنطلق نتوصل إلى أن الدستور الكويتي تتمثل أركانه في سيادة الدولة وعلى الحرية العامة ويطبق المساواة أمام القانون.

مراحل تطور الدستور الكويتي

لقد تم تطور النظام المتعلق بالدستور الكويتي بالعديد من المراحل، سوف نقوم بشرحها لكم بالتفصيل من خلال السطور التالية:

المرحلة الأولى 1960/1921 الحكم المشترك

  • لقد سيطرت الطرق السليمة على العلاقات السائدة بين كل من الحاكم والمحكومين من بداية خلق المجتمع الكويتي.
  • فقد تم إبعادها عن أي طرق وأساليب العنف التي قد فرضت سيطرتها على المنطقة العربية.
  • وذلك ليتم وجود حلق وصل من التفاهم المتبادل بين الحاكم والمحكومين.
  • نتج عن ذلك تعود الشعب الكويتي الانصياع والاستجابة من حكامها لتطلعات الشعب وشكواهم وآمالهم.
  • وقد أطلق عليه تراث الحاكم المشترك، وتمثل ذلك خلال أحداث ألف وتسعمائة وواحد وعشرون.
  • وتم اعتبارها ضربة البداية في طريق المسيرة الديمقراطية الكويتية.
  • خلال هذه الفترة عاشت دولة الكويت واحدة من أنواع الفوضى السياسية التي نتجت عن الخلافات الواقعة بين أعضاء الأسرة الحاكمة.

المرحلة الثانية 1990/1961 النظام الدستوري

  • بمجرد إعلان دولة الكويت استقلالها باعتبارها دولة سيادة، قام الرئيس العراقي عبد الكريم قاسم.
  • أن الكويت تابعة للعراق وأعلن حينها بطلان استقلالها.
  • لكن الأزمة انتهت بعد كثرة الضغوط العربية وعلى رأسها دور الرئيس الراحل جمال عبد الناصر.
  • هذا بجانب الدعم الدولي وخاصة الدعم البريطاني ساهم في انتهائها.
  • لكن التهديدات العراقية قد أثرت على النظام السياسي لها في الكويت.
  • وأثر على الطريق الذي اتبعه خلال السنوات اللاحقة، خاصة كل ما يتعلق بالمسيرة الديمقراطية.

المرحلة الثالثة 2011/1991 الديمقراطية المفيدة

  • تم انتهاء الأزمة العراقية الكويتية التي حدثت خلال عام ألف وتسعمائة وتسعون.
  • وحدثت هزيمة العراق وتم تحرير الكويت، ترتب عن الاحتلال العراقي وكافة الأحداث التي عقبتها.
  • المنعطف الهام داخل الحياة السياسية الكويتية.
  • تم عقد مؤتمر في جدة بالمملكة العربية السعودية وحضره لفيف من الشخصيات الوطنية الكويتية وبعض من أعضاء الأسرة الحاكمة.
  • فقد أمدت على عودة الحياة البرلمانية وتم التزام الأسرة الحاكمة بهذا الاتفاق.
  • من وقتها وتسير الانتخابات في دولة الكويت بصورة منتظمة دورية خلال عام ألف وتسعمائة واثنان وتسعين.
  • بالرغم من ظهور بعض من المعارضة القوية داخل البرلمان، لكن هذا لم يقف عائقاً في تعطيل الدستور.

عدد فصول الدستور الكويتي

الكثير من أبناء الشعب الكويتي يرغبون في معرفة العدد الذي يتألف منه الدستور الكويتي، لذا سوف نعرضها عليكم من خلال السطور التالية:

  • الدستور الكويتي ينقسم إلى خمسة فصول تعمل على تنظيم أحكام السلطات في الدولة.
  • كما أنها تنظم علاقاتها التشريعية والسلطات التنفيذية بين بعضها وكذلك السلطات القضائية.
  • وتنظم الاختصاصات المفوضة لأمير الدولة، كما عدد مواد الدستور الكويتي الحالية هي مائة ثلاثة وثمانون مادة.
  • كما أنه قد تم الفصل في الدستور من خلال الإجراءات المطلوبة من أجل التعديل.
  • أبرزها موافقة أمير الدولة وثلثي أعضاء مجلس الدولة المجتمعين.
  • إذا لم يتم عرض اقتراح التعديل في أي مادة تتعلق بمواد الدستور الكويتي.
  • وحدث وتم رفضها من قبل الأمير أو لم يتم الحصول على تأييد وموافقة من خلال ثلثي مجلس الدولة.
  • يكون وقتها التعديل المقترح على المجلس يكون مرفوضاً.

من هو رئيس لجنة إعداد الدستور الكويتي

كما نعلم ان دولة الكويت قد مرت بعدد من المراحل الدستورية، وذلك قبل أن يتم إصدار الدستور الحالي والذي تم العمل به منذ عام ألف وتسعمائة واثنان وستون والمعروف أن:

  • أنه تم إقرار الدستور الأول في دولة الكويت الذي يعتمد على مبادئ الديمقراطية والشورى خلال عام ألف وتسعمائة واحد وعشرون.
  • هذا بعد أن تم التأسيس للدولة، فقد تمت مبايعة الشيخ صباح الأول بوضع الدستور الذي يعمل على تنظيم الحكم في البلاد.
  • لكن هذا الدستور كان بدائياً كان مكون من خمس مواد فقط.
  • بعد ذلك تم صياغة الدستور الثاني في الدولة عام ألف وتسعمائة وثمانية وثلاثون عاماً.
  • كما أن هذا الدستور ظل معمولاً به حتى عام ألف وتسعمائة واحد وستون.
  • هذا بعد أن حصلت دولة الكويت على استقلالها وقد تم إلغاء هذا الدستور.
  • تم إطلاق الدستور المؤقت خلال العام نفسه، وكان ذلك بواسطة الشيخ عبد الله السالم الصباح.
  • حتى يتم إقرار الدستور الدائم للدولة وقد تم إقراره عام ألف وتسعمائة واثنان وستون.
  • هذا بعد الجهود التي تم بذلها في المجلس التأسيسي كما أنه تكونت لجنة من واحد وثلاثون عضواً.
  • وقد تم انتخاب عشرون منهم من خلال الشعب الكويتي خلال وضع الدستور.
  • كما تم تعيين إحدى عشر عضواً من الوزراء من خلال الشيخ عبد الله السالم.
  • أما رئيس لجنة إعداد الدستور الكويتي هو السيد عبد اللطيف محمد ثنيان الغانم.
  • أما نائب الرئيس هو الدكتور محمد الخطيب وتم العمل بالدستور بمجرد انعقاد المجلس في المرة الأولى.
  • وذلك لسن القوانين اللازم من أجل تنفيذ الدستور.

فصول الدستور الكويتي

سوف نستوضح سوياً فصول الدستور الكويتي على مائة ثلاثة وثمانون مادة تم توزيعها على خمسة فصول، تتمثل في البنود التالية:

  • الفصل الأول: يتحدث عن الدولة ونظام الحكم.
  • الفصل الثاني: عبارة المكونات الأساسية في المجتمع الكويتي.
  • الفصل الثالث: يتحدث عن الحقوق والواجبات العامة.
  • الفصل الرابع: القوى.
  • الفصل الخامس: يتكلم عن الأحكام العامة والانتقالية.

ما هو الدستور الكويتي

نقدم لكم نبذة تفصيلية عن الدستور الكويتي لكل من يرغب في معرفة ما هو الدستور الكويتي، وهو كالتالي:

  • كما نعلم أن الدستور يعد الدستور الخاص بالدول المسؤولة على تنظيم القوانين والأنظمة في الدولة.
  • سواء الداخلية أو الخارجية مع العمل على تجديد العلاقات الدبلوماسية.
  • إذ يعمل على تحديد نوع النظام المخصص بالحكم في حال كان جمهوري أو ملكي.
  • كما يقوم بتحديد شكل الحكومة داخل الدولة كما تعمل على إنشاء السلطات العامة.
  • تعمل على تنظيم العلاقات والحدود لكافة السلطات الموجود في الدولة.
  • كما تعمل على توضيح أبرز الواجبات والحقوق لكل فرد موجود في الدولة.

إلى هنا نكون قد وصلنا لنهاية مقالنا اليوم عن متى تم إصدار الدستور الكويتي وكل ما يتعلق بالدستور الكويتي، ونتمنى أن ينال هذا المقال على إعجابكم وإلى اللقاء في مقال جديد من خلال مجلة أنوثتك.

زر الذهاب إلى الأعلى