قصص اطفال تربوية قصة الفئران الثلاثة

نقدم لكم اليوم قصص اطفال تربوية قصة الفئران الثلاثة ، يستمتع الأطفال كثيراً بقراءة قصص أطفال مسموعة  ومقروءة سواء كانت قصص أطفال إسلامية أو قصص أطفال مترجمة  كذلك سواء كانت قصص أطفال كرتون أو مشاهدة  قصص أطفال بالصور أو قصص أطفال مكتوبة.

مهما تعددت أنماط قصص الأطفال؛ فإنها جميعا تساهم في تشكيل شخصية الطفل على نحو ما، لذلك  يهتم كُتَاب أدب الأطفال بجعل قصص أطفال ذات مغزى تقدم للطفل معلومة مفيدة وقيمة تربوية.

تعتبر قصص أطفال تربوية من أكثر أنواع قصص الأطفال شيوعا وهي تساهم في تربية الطفل والتأثير إيجابيا في شخصيته. يمكنكم قراءة قصص أطفال شيقة جدا لأبنائكم من خلال الحصول على قصص أطفال PDF أو من خلال مشاهدة قصص أطفال عبر يوتيوب أو تحميل قصص أطفال بالصور. ويمكنكم أيضا متابعة قراءة هذا المقال عبر موقع أنوثتك لتقرأوا لأولادكم قصص أطفال تربوية.

قصص اطفال تربوية قصة الفئران الثلاثة

الفئران الأصدقاء

كان هناك ثلاثة أصدقاء من الفئران ،يعيشون مع بعضهم البعض في إحدى الحقول الخضراء، كان الفئران الأصدقاء يستيقظون كل صباح، ويخرجون من جحورهم إلى الحقول الخضراء يلعبون ويمرحون في سعادة ‘ ثم إذا حل الظلام وبدأ المساء  تعود الفئران الثلاثة إلى جحرها كي تنام في هدوء، وهكذا يفعل الفئران الأصدقاء كل يوم.

الفئران جائعة

ذات يوم بينما كانت الفئران الثلاثة مع بعضهم إذ شعر الثلاثة بجوع شديد فظلوا يبحثون عن الطعام هنا وهناك وفي كل مكان حتى وجدوا جرة من العسل لكنها كانت جرة عميقة وليس بها سوى القليل من العسل. فكر الفئران الثلاثة كثيرا حتي توصلوا إلى حيلة ذكية تمكنهم من الحصول على العسل الموجود في قاع الجرة ليأكلوه سويا. فماذا فعلوا؟

حيلة ذكية

اقترح أحد الفئران الأصدقاء أن يمسك كل واحد منهم بذيل صديقه الفأر حتي يكونوا بأجسادهم حبلا طويلا يستطيعوا به أن يصلوا للعسل الموجود في قاع الجرة العميقة. ثم يأكل الفأر الأول حتى يشبع ثم يأكل الفأر الثاني ثم الثالث وهكذا حتى يشبعوا جميعا وقد اتفق الأصدقاء الثلاثة أن يقسموا العسل بينهم بالتساوي وألا يستولي أحدهم على حق الآخر حتى يأكل الفئران الثلاثة ولا يبقى منهم فأر جائع.

عاقبة الطمع

بعد أن كوَن الفئران الثلاثة حبلا بأجسامهم تمكن الفأر الأول من الوصول إلى قاع الجرة وبدأ يأكل من العسل الشهي ثم فكر قليلا وقال في نفسه: إن العسل قليل ولن يكفيني أنا وأصدقائي الفئران لذلك يجب أن آكله لوحدي حتى أشبع. في نفس الوقت كان الفأر الثاني يفكر ويقول لنفسه: لو أكل الفأر الأول كل العسل من الجرة ماذا سيتبقى لي كي أشبع ‘لابد أن آكل العسل قبله. بينما كان الفئران يفكران كان الفأر الثالث يقول في نفسه: أنا الفأر الأخير ولو أكل الفأران الاثنان كل العسل من الجرة فلن يتبقى لي شئ من العسل و سأموت من الجوع.

هكذا ظلت الفئران الثلاثة تفكر بأنانية وطمع  وترك كل فأر ذيل صديقه ليسبقه إلى الجرة ويأكل العسل بمفرده دون أصدقائه وكانت نتيجة أنانيتهم وحبهم لذاتهم أن الفئران الثلاثة سقطوا في الجرة العميقة وغرقوا في داخلها  ولم يأكل أي منهم العسل كما كانوا يخططون.

الدروس المستفادة من قصص أطفال تربوية قصة الفئران الثلاثة

  • التعاون والعمل الجماعي فالإنسان وحده قد لا يستطيع تحقيق أفضل النتائج إلا بالتعاون مع غيره.
  • الإيثار وحب الآخرين.
  • سوء عاقبة الأنانية وحب الذات.
  • التفكير الأناني يجعل الجميع يخسر.
  • الطمع يقل ما جمع.
  • القناعة والرضا كنز لا يفنى.
قد يعجبك ايضا