العقيقة هي الذبيحة التي تذبح عن المولود في اليوم السابع من مولده

العقيقة هي الذبيحة التي تذبح عن المولود في اليوم السابع من مولده

  • في المجتمع الإسلامي منذ أيام رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى وقتنا ذلك وضع علماء الدين الإسلامي والفقه والسنة بعض الأحكام المتعلقة بالذبيحة التي تذبح عن المولود وأحكامها ومشروعيتها.
  •  ومن هنا بحث الكثيرون هل العقيقة هي الذبيحة التي تذبح عن المولود في اليوم السابع من مولده والإجابة هي (نعم).
  •  فعندما يكرم الله عز وجل الأب والأم بطفل جديد يقومون حدود الله وسنن رسول الله عليه افضل الصلاة والسلام على رزقهم بالمولود ويتمثل ذلك في إقامة العقيقة.
  •  حيث أن العقيقة هي من أشهر العادات التي كان يتبعها المسلمون منذ عصر رسول الله عليه الصلاة والسلام وأصبحت متوارثة حتى يومنا هذا.

ما هي العقيقة عرفها علماء الدين الإسلامي

  •  أن العقيقة هي الذبيحة التي يتم ذبحها عن المولود سنة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم منذ أيام الجاهلية بعد ذلك أقرها الدين الإسلامي وأوضح الإمام الماوردي.
  •  العقيقة أنها عبارة عن شاة تذبح عن المولود وذلك قبل العرب واختلف بعض العلماء عن موعد ذبح العقيقة المناسب.
  •  ولكن في الطبيعي العقيقة هي الذبيحة التي تذبح عن المولود في اليوم السابع من مولده أو ما يعرف باسم يوم السبوع.

 حكم العقيقة

  •  العقيقة وردت في العديد من الأحاديث النبوية واختلف الحكماء والفقهاء حول حكمها فأغلب الحكماء قالوا إنها من السنة مؤكدة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم.
  •  ويحصل على ثواب وتاركها لا يعاقب ورأى بعض الفقهاء أن العقيقة هي أمر واجب، وذلك إذا كنت تستطيع ماديا ويمكن أن تؤجل العقيقة إلى اليوم الرابع عشر أول يوم الواحد والعشرون.

ما هو حكم الدين في الجمع بين العقيقة والأضحية؟

 الذبح هو عبارة عن قربان لله عز وجل وهي من العبادات التي كان يتبعها رسول الله عليه أفضل الصلاة والسلام ولذلك بحث الكثيرون هل يجوز للفرد أن يقوم بالجمع بين الأضحية والعقيقة وكان رأي علماء الدين الإسلامي كالاتي:

 الرأي الأول

  •  قال بعض علماء الدين الإسلامي أنه لا يجوز أن يتم الجمع بين الأضحية والعقيقة لأن جزاء الأضحية غير جزاء العقيقة وذلك نسبة إلى المذهب المالكي والمذهب الشافعي.
  • عن رواية الإمام أحمد قال (أن كلًا من العقيقة والأضحية مقصود لذاته فلم تجزئ إحداهما عن الأخرى، ولأن كل واحدة منهما لها سبب مختلف عن الآخر)

  • حيث أن المقصود من الأضحية هو فداء النفس أما بالنسبة للعقيقة فهو فداء عن قدوم الطفل الجديد فلذلك لا ينبغي على المسلم أن يدخل الأمران في بعضهم البعض.
  •  وقال التميمي رحمه الله عليه أن العقيقة لا يمكن معها مع الأضحية لأن الأضحية يتم إخراجها للفقراء والمساكين أما العقيقة يتم إطعامها للأهل والأقارب احتفالا بقدوم المولود الجديد.

 الرأي الثاني

 كان الرأي الثاني لبعض الأئمة الكرام أنه يجوز أن يتم الجمع بين الأضحية والعقيقة وذلك.

مقالات ذات صلة

عن رواية الإمام أحمد من المذهب الأحنف ومحمد ابن سيرين رحمه الله عليهم ( أن المقصود منهما التقرب إلى الله بالذبح، فدخلت إحداهما في الأخرى، كما أن تحية المسجد تدخل في صلاة الفريضة لمن دخل المسجد، روى ابن أبي شيبة رحمه الله في المصنف: “إذا ضحوا عن الغلام فقد أجزأت عنه من العقيقة)

ما هي الحكمة من العقيقة

 العقيقة هي من الطرق التي تقدم بها الحمد والشكر لله وتتلخص الحكمة من إقامة العقيقة في السطور الأتية:

  •  أولا هو شكر لله عز وجل على نعمه قدوم الأبناء.
  •  ثانيا اقتداء بسيدنا إبراهيم عليه السلام حين قام بذبح الكبش الذي أمره الله ان يكون فداء لابنه إسماعيل،  وأصبح عند ولادة كل طفل يقوم بذبح .
  • العقيقة هي من الطرق العقيقة تقوم بفك رهن المولود وتحميه من الشيطان الرجيم بعد ولادته.

أحكام العقيقة

  •  شرع لنا الدين الإسلامي أنه من أحكام العقيقة أن يقوم الأب بذبح الشاة عن مولوده فإذا كان المولود ذكر يقوم بذبح شاهتين، وإذا كان المولود أنثى يقوم بذبح شاة واحدة.
  •  ولا هناك ضرر إذا أراد أن يقوم بذبح شاة واحدة عند المولود الذكر ثم يقيم الوالد بعمل وليمة كبيرة يدعو إليها الأقارب والأحباب والجيران ويقوم بتوزيع جزء منها على المحتاجين والفقراء.
  •  ومن الأفضل أن يتم ذبح العقيقة في اليوم السابع من مولده ولا يستحب أن تتأخر حتى يصل المولود لسن البلوغ.

العقيقة وشروطها ابن عثيمين

 العقيقة  مثل ما أوضحنا لكم سابقا أنها سنة متبعة من أيام رسول الله صلى الله عليه وسلم وذلك لكل مسلم يرزقه الله عز وجل بمولود جديد سواء ذكر أو أنثى وذكر لنا ابن عثيمن شروط العقيقة وهي كالآتي:

  •  ينبغي أن تكون الأضحية من الأنعام وذلك الشرط الأول. حتى تقاسم أضحية.
  •  أن لا تكون الأضحية عرجاء أو مريضة أو عوراء.
  •  وأن تكون ترى بوضوح.
  •  ينبغي أن تكون الأضحية سال سليمة حيث أن الشاه المريضة أو مقطوعه اليد أو المقصورة.
  • لا تصح العقيقة أن تكون الأضحية لديها الأسنان المطلوبة التي تؤكد سنها .
  • ينبغي أن يتم عمل العقيقة قبل أن يتم الولد عمر سنتين.
  •  ينبغي أن تكون العقيقة من الإبل إذا تم الولد عمر خمس سنوات.
  •  ينبغي أن تكون العقيقة من الماعز إلى أجمل الطفل عامه الأول.
  • ينبغي أن تكون الأضحية من الخروف الضأن، إذا لم يبلغ الطفل عمر ستة أشهر.

اقرأ أيضًا: متى يجب شراء اضحية العيد

أدلة من السنة عن العقيقة

 هناك العديد من الأحاديث النبوية التي تدل على إقامة العقيقة ومنها ما يلي:

  • وعن سلمان بن عامر الضبي أن النبي عن رسول الله صلي الله علية وسلم قال(مع الغلام عقيقة ، فأهريقوا عنه دماً ، وأميطوا عنه الأذى) صدق رسول الله صلي الله علية وسلم.
  •  قال رسول الله صلي الله علية وسلم (مع الغلام عقيقة ، فأهريقوا عنه دماً ، وأميطوا عنه الأذى) صدق رسول الله صلي الله علية وسلم.
  • قال رسول الله صلي الله علية وسلم (مَرَنَا رَسُولُ اللَّهِ أَنْ نُعِقَّ عَنْ الْجَارِيَةِ شَاةً وَعَنْ الْغُلَامِ شَاتَيْنِ وَأَمَرَنَا بِالْفَرَعِ مِنْ كُلِّ خَمْسِ شِيَاهٍ شَاةٌ) صدق رسول الله صلي الله علية وسلم.
  • قال رسول الله صلي الله علية وسلم(كلُّ غلامٍ رَهينةٌ بعقيقتِهِ تُذبَحُ عنهُ يومَ سابعِهِ ويُحلَقُ ويُسَمَّى) صدق رسول الله صلي الله علية وسلم.

سؤال وجواب عن العقيقة

هل يجوز ذبح العقيقة بعد اليوم السابع؟

نعم يجوز ذبح العقيقة يوم السابع للمولود سنة عن سيدنا محمد

هل يجوز ذبح العقيقة في اليوم الثَّالث؟

يجوز ذيح العقيقة في اليوم الثالث لكن من الأفضل ذبح العقيقة في اليوم السابع

زر الذهاب إلى الأعلى