القسم الإسلامي

الدم البني نهاية الدورة هل أصلي

الدم البني نهاية الدورة هل أصلي

تطرح العديد من النساء سؤال يعد مهم جداً للغاية وتطلب إجابة دقيقة على هذا السؤال من أجل معرفة هل صلاتها جائزة أن أنها ليست جائزة، هذا ما نجيب لكم عليه من خلال النقاط التالية:

  • كما نعلم أنه يحرم على المرأة أن تقوم بأداء أي نوع من العبادات دون أن تلتزم بالطهارة.
  • ولا يمكنها أن تؤدي فرض الله تعالى إذا لم تتأكد بشكل كامل من أنها الطهارة لديها كاملة.
  • الطهارة بشكل عام تتم من خلال عدم نزول أي إفرازات ذات لون أبيض، أو نزول إفرازات من خلال المهبل.
  • وهناك دليل على هذا الكلام وهو حديث السيدة عائشة رضي الله تعالى عنها حيث قالت:

” أنَّ النِّساءَ كنَّ يبعثنَ إليها بالدَّرجةِ فيها الكرُسُفُ فيه الصُّفرةُ من دمِ الحيضِ، فتقولُ: لا تَعجلنَ حتَّى ترَيْنَ القَصَّةَ البيضاءَ، تريدُ بذلك الطُّهرَ من الحيضِ “.

  • وهذا الحديث فيه دليل على أن الإفرازات البنية تعتبر بمثابة حيضاً.
  • من هنا نستنتج أن هناك تحريم على المرأة أن تقوم بممارسة العبادات إلا بعد الطهارة.

الحكم من أداء العبادات خلال فترة الحيض

نعرض عليكم الآن من خلال هذه الفقرة حكم الدين من قيام النساء بأداء العبادات أثناء فترة الحيض، وذلك عن طريق النقاط التالية:

  • هناك تحريم على المرأة خلال فترة الحيض أن تدخل المسجد، وأن تقرأ القرآن الكريم ولا تصلي ولا تصوم أيضاً.
  • ولا يجوز أداء أي من هذه العبادات دون أن تلتزم بركن الطهارة.
  • وهناك دليل على هذا الكلام من حديث الرسول صلى الله عليه وسلم حيث قال:

” فإذا أقبلتِ الحيضةُ فدعي الصَّلاةَ وإذا أدبرت فاغسلي عنكِ الدَّمَ وصلِّي”.

  • لكن يجب أن نستنتج من هذا الحديث أن جميع العبادات التي ذكرناها لكم، يمكن للنساء القيام بها خلال فترة الاستحاضة.
  • وذلك لأن الدم الناتج عن الاستحاضة يكون ناتج عن مرض، ولا يعتبر حيضاً.

كيفية تأكد المرأة من أنها قد طهرت من الحيض

تستطيع أي امرأة أن تتأكد من طهارتها من الحيض وذلك من خلال بعض الأمور القادمة:

  • في حال انقطاع الدم بشكل تام وذلك بعدم نزوله عدة أيام متتالية.
  • يمكن أيضاً أن تقوم المرأة بمسح المهبل بقطعة من القطن، ومن خلال ذلك لا ترى أي إفرازات دموية على قطعة القطن.
  • في حال نزول إفرازات مهبلية بيضاء ذات ملمس لزج من المهبل.
  • حدوث استعادة الرغبة في القيام بالعلاقة الزوجية من جديد.

نزول إفرازات ذات لون بني في غير موعد الدورة الشهرية

نزول إفرازات ذات لون بني بمجرد انتهاء الدورة الشهرية بأكثر من يومين قد لا تعتبر حيضاً، لذا فمن الضروري أن يحدث تطهر من خلالها من أجل الوضوء للصلاة والقيام بأي نوع من العبادات، لذا فإن الإفرازات البنية في غير أوان الدورة الشهرية فإنها تعتبر دليلاً على التالي:

  • في حال وجود التهابات شديدة في منطقة الحوض.
  • عند انغراس البويضة داخل جدار الرحم.
  • في حال الإصابة بمرض في الرحم.

العبادات التي يسمح للمرأة بممارستها خلال الحيض

يجب أن نوضح لكل امرأة أن هناك بعض العبادات التي يمكنها أن تقوم بها وتمارسها خلال فترة الحيض، هي التي نوضحها لكم من خلال هذه الفقرة:

  • يمكن للمرأة أن تقوم بالاستماع للقرآن الكريم.
  • كما يمكنها أيضاً أن تحضر في مجالس الذكر.
  • من الممكن أن تقوم بدراسة مواد العلم الشرعي.
  • كذلك قراءة كتب الحديث والتفسير.
  • يمكنها التصدق.
  • القيام بالتهليل.
  • كما يمكن للمرأة أن تقوم بالتسبيح.

الحكم من استمرار نزول الدم بعد الدورة الشهرية

سوف نوضح لكل امرأة من خلال هذه الفقرة الحكم الشرعي في استمرار نزول الدم بعد الانتهاء من الدورة الشهرية، وهي تتمثل في التالي:

  • تم اعتبار المدة التي يمكن أن تنزل بها دم الدورة الشهرية وتعتبر حيضاً هي خمسة عشر يوماً.
  • وذلك لمن لا تعرف لدورتها مدة معينة وتكون من ستة أيام حتى سبعة أيام، وتكون هذه المدة للنساء التي لا تزيد دورتها عن ثلاثة أيام.
  • وإذا زادت عن هذه المدة فإنها تعتبر استحاضة وهذا بإجماع رأى العلماء.
  • كما أنه معروف أن أقل مدة للحيض تكون يوم وليلة، وفي حالة أن قلت عن ذاك تعتبر استحاضة ولا تعتبر حيضاً.

اغتسلت من الحيض ونزل دم بني خفيف هل اعيد الاغتسال

قد يحدث لبعض النساء بعد اغتيالها وانتهاء الدورة لديها، وتعقد العزم على الطهارة تلاحظ نزول دم بني خفيف من هنا تبدأ الحيرة هل تغتسل وتقوم بأداء العبادات أم ماذا تفعل، لذا سوف نجيب لكم عن هذا السؤال من خلال النقاط التالية:

  • يجب أن نوضح أنه في حال كانت الدورة الشهرية تستمر عند المرأة خمس أيام، وتقوم بالاغتسال بعدها.
  • وتلاحظ نزول دم مثل اليوم الأول من دورتها الشهرية، عليها ألا تصلي ولا تصوم.
  • وعليها الانتظار حتى تنتهي هذا في حال كان ذلك مثل يومها الأول.
  • وفي حال زاد عليها في النزول بعد خمسة عشر يوماً أو زاد عن ذلك، يعتبر ذلك بمثابة استحاضة.

هل يجوز الصلاة عند نزول الدم البني بعد الدورة بيوم

هناك بعض السيدات قد يحدث لها نزول إفرازات ذات لون بني بعد الدورة بيوم واحد أو بيومين، وهنا تكون حيرتها هل يمكنها أن تقوم للصلاة وقتها أم أنها تعتبر صلاتها باطلة لذا سوف نجيب لكم عن هذا السؤال من خلال النقاط التالية:

  • لذا فقد قام بعض علماء الفقه والدين بتوضيح أنه في حال نزول إفرازات ذات لون بني ويكون بعد انتهاء الدورة فإنها لا تبطل الصلاة ولا الصوم.
  • ويمكنها أن تغتسل وتتوضأ لأداء الصلاة، وتقوم بتنظيف جسمها جيداً وتتأكد من وضوئها بشكل سليم.
  • قالت في ذلك أم عطية رضي الله عنها، لا نعتبر الكدرة والطهرة بعد الطهر حيضاً.
  • ومعنى الكدرة هنا هي نزول إفرازات ذات لون بني بعد انتهاء الدورة الشهرية.
  • لهذا فإن علماء الدين ينصحون النساء لمراقبة اختفاء علامات الجفاف من الدورة الشهرية من أجل القيام بالطهارة.
  • كما وضح العلماء أن تأخير النساء في الاغتسال والطهارة بعد انتهاء الدورة الشهرية تعتبر آثمة.
  • لأنها بعدم طهارتها لا تقوم بأداء فرض الله تعالى وهو الصلاة.

اقرأ أيضًا: هل يجوز الصيام على غير طهارة

هل الدم الأسود يعتبر دورة

قد تحتار العديد من النساء عند مشاهدتها نزول دم ذو لون أسود منها وتسأل هذا السؤال، هل هذا الدم الأسود يعتبر دم دورة شهرية هذا ما نجيب لكم عنه من خلال النقاط التالية:

  • يجب التوضيح على أن نزول الدم بصورة عامة يوم وليلة تعتبر أنها حيضاً.
  • وهذا في حال كان هذا الدم ذو لون أسود أو ليس أسود، إذاً فإن الدم ذو اللون الأسود يعتبر من أشكال دم الحيض.
  • كما أن نزول الدم الأسود بصورة متقطعة وفي وقت بعيداً عن وقت الحيض وبصورة ليست مستمرة ليوم وليلة، فإنه لا يعتبر حيضاً.
  • لكن في حال نزول الدم الأسود بشكل مستمر ليوم وليلة يكون بمثابة حيضاً.
  • هذا في حال نزول هذا الدم في وقت أقل وقبل الطهر، ويكون ذلك خلال خمسة عشر يوماً.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى