القسم الإسلامي

من اسباب دخول سقر تارك الصلاه

من اسباب دخول سقر تارك الصلاه

  • من اسباب دخول سقر تارك الصلاه هو واحد من بين الأمور التي تدور في ذهن الكثيرين، حيث إن الصلاة هي عمود الدين من أقامها أقام الدين، ومن تركها هدم الدين، الصلاة هي من أركان الإسلام الذي كان دائما رسول الله عليه أفضل الصلاة والسلام حثنا على المواظبة عليها.
  •  وكان يأمرنا بأداء الصلاة في أوقاتها، حيث أن الصلاة تنهى عن الفحشاء والمنكر، وتجلب الخير والرزق لصاحبها.
  •  إلا من يعمد أن يهجر الصلاة ويتركها هذا سوف يكون جزاؤه نار جهنم وبئس المصير، ومن أسباب دخول سقر تارك الصلاة، والابتعاد عن طريق الله، وفعل المعاصي والذنوب.
  • بسم الله الرحمن الرحيم (إِنَّ الْمُجْرِمِينَ فِي ضَلَالٍ وَسُعُرٍ * يَوْمَ يُسْحَبُونَ فِي النَّارِ على وُجُوهِهِمْ ذُوقُوا مَسَّ سَقَرَ) صدق الله العظيم.
  •  بالإضافة إلى ذلك  أن تارك صلاة  إنسان مكروه، يشعر أنه غير مرغوب به، ويشعر دائما بالضيق والحزن، لأن الصلاة تضيء كل قلب المؤمن نورا، وتجعله من الصالحين.

ما هو سقر ؟

  • خلق الله الإنسان  حتى يكون عبدًا صالحاً، يتبع الدين الإسلامي يقيم الصلاة ويؤتي الزكاة، يبتعد عن الفواحش، ويسعى لعمل الخير حتى ينعم بالجنة في الأخرة، ويكون مع الرسل والشهداء والصالحين.
  • إلا من يتجاهل طريق الله وسلك طريق الشيطان، ويبتعد عن فعل الخير، وقام  بتغيير سلوكياته،  وهجر القرآن الكريم، وسنة رسولنا العزيز.
  • فسوف يكون من المهلكين، يكون جزاؤه نار جهنم وساءت مصيرا، وقال لنا رب العزة في العديد من الآيات القرآنية أن تارك الصلاة سوف يحصد جزاءه في الدنيا والأخرة.
  • وجزاء تارك الصلاة هو وادي سق، هو من الوديان في النار جهنم، الذي كان يستعيذ منها رسول الله عليه أفضل الصلاة والسلام.
  • وكان يتوعد رب العزة لتارك الصلاة والمكذبين، أن جزاؤهم وادي سقر، بها النار تأكل الوجوه، والعظام وبها عذاب عظيم، وادي سقر ناره حامية للابدان تذيب العظام، ألمها لا يمكن أن يوصف تحرق الجلد تجعله أشد من سواد الليل. 
  • قال الله تعالى بسم الله الرحمن الرحيم في سورة المدثر (سَأُصْلِيهِ سَقَرَ * وَمَا أَدْرَاكَ مَا سَقَرُ * لا تُبْقِي وَلا تَذَرُ * لَوَّاحَةٌ لِّلْبَشَرِ * عَلَيْهَا تِسْعَةَ عَشَر)
  • في تلك الآية الشريفة وضح لنا رب العزة تبارك وتعالى أن وادي سقر هو مكان به عذاب عظيم، والنار لا تطفأ لا يظل بها لحم ولا عظام ولا دماء، وكل ذلك هو جزاء تارك الصلاة.
  • قال رسول الله عليه الصلاة والسلام ((أُمرتُ أنْ أقاتلَ الناسَ حتى يَشهدوا أنْ لا إلهَ إلَّا الله، وأنَّ محمدًا رسولُ الله، ويُقيموا الصَّلاةَ، ويُؤتوا الزَّكاةَ، فإذا فَعَلوا ذلك عَصَموا منِّي دِماءَهم وأموالَهم إلَّا بحقِّ الإسلامِ، وحِسابُهم على اللهِ).

من اسباب دخول سقر تارك الصلاهt

عقوبة تارك الصلاة في الدنيا والآخرة

تارك الصلاة إنسان خاسر في الدنيا والآخرة، فمن تهاون في صلاته سوف يكون جزاؤه نار جهنم وبئس المصير، وقال لنا رب العزة أن الصلاة هي فرض على كل مسلم بالغ، وقادر، وراشد، حيث أن الصلاة  مثل النور تجعل الإنسان يشعر بالراحة النفسية والطمأنينة، فكان رسول الله عليه الصلاة والسلام يقول (أرحنا بالصلاة يا بلال)،  الصلاة هي منبع الخير والرزق والطهارة، لكن من يتهاون بها ويتركها عن قصد دون عذر، مثلاً إذا كان مريض، كان مسافر، سوف يحصد أصعب العقوبات في الدنيا والآخرة وتلك العقوبات هي:

إقرأ أيضا:تجربتي مع سورة البقرة والشفاء
  •  سوف يكون جزاؤه نار في وادي سقر في الأخرة.
  • سوف تذهب منه البركة والخير والراحة النفسية.
  •  وسوف يعاني في جميع أمور حياته  ويعاني من المشاكل والكرب.
  •  تارك الصلاة وقبيح الوجه أسود القلب، لا يقوم بفعل الخير، بعيد عن طريق الدين الاسلامي.
  •  لا يقبل منه دعاء، ولا يتمتع بالأخلاق الحميدة.
  •  وليس له حظًا من دعاء الصالحين.
  • يموت وهو جائعاً وعطشاناً حتى إذا شرب ماء الدنيا.
  •  عند الموت يا شعور بالذل والخوف و الرعب من عذاب الله، وعذاب القبر.
  •  عند موته يضمه القبر ويضيق عليه حتى تختلف ضلوعه، ويعذبه الثعبان الأقرع، يكون مصيره نار جهنم.
  • لا ينظر له الله بغضب عليه، ويحاسبه حساب عسير دون رحمة أو شفقة.

حكم ترك الصلاة

  • مما لا شك  أن ترك الصلاة والتكاسل عنها هي من الكبائر التي حذرنا منها رسول الله عليه أفضل الصلاة والسلام، لكن رب العزة رحيم بعبادة، ووضع لنا مجموعة من القوانين والحكم لمن يترك الصلاة وتعمداً، أو تركها بسبب إصابته بمرض أو ظرف ما. 
  •  فقال الله تعالى بسم الله الرحمن الرحيم (إِنَّ اللَّهَ لَا يَغْفِرُ أَن يُشْرَكَ بِهِ وَيَغْفِرُ مَا دُونَ ذَٰلِكَ لِمَن يَشَاءُ ۚ وَمَن يُشْرِكْ بِاللَّهِ فَقَدِ افْتَرَىٰ إِثْمًا عَظِيمًا) صدق الله العظيم.

جزاء من ترك الصلاة تكاسلاً

وهناك العديد من الدلالات في القرآن الكريم، والسنة النبوية التي تشير عن عذاب تارك الصلاة، وأنها من الكبائر، لكن من يتوب ويرجع إلى الله نادمًا وينتظم بالصلاة سوف يغفر له الله ويجعل جزاؤه الجنة،  حيث أن الله دائما غفور الرحيم وذلك ما وضحه لنا رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم وقال ) خمسُ صلواتٍ كتبَهنَّ اللَّهُ على العبادِ، فمن جاءَ بِهنَّ لم يضيِّع منْهنَّ شيئًا استخفافًا بحقِّهنَّ، كانَ لَهُ عندَ اللَّهِ عَهدٌ أن يدخلَهُ الجنَّةَ، ومن لم يأتِ بِهنَّ فليسَ لَهُ عندَ اللَّهِ عَهدٌ، إن شاءَ عذَّبَهُ، وإن شاءَ أدخلَهُ الجنَّة).

إقرأ أيضا:هل تعلم عن الأنبياء ومعلومات تهمك

جزاء من ترك الصلاة جحوداً

كلمة الجحود هي من الكلمات القوية التي تدل على إنكار الشيء وعدم العلم به، فمن يتجاهل عن الصلاة وتركها جحوداً، وهو يعلم أن جزاؤه عظيم عند الله.

 فسوف يكون جزاؤه كبيرَ وعقاب شديد عذابه مضاعفٍا في الأخرة والدنيا، وذلك ما وضحة الله تبارك وتعالى في الآية الكريمة بسم الله الرحمن الرحيم (يَوْمَ يُكْشَفُ عَن سَاقٍ وَيُدْعَوْنَ إِلَى السُّجُودِ فَلَا يَسْتَطِيعُونَ، خَاشِعَةً أَبْصَارُهُمْ تَرْهَقُهُمْ ذِلَّةٌ ۖ وَقَدْ كَانُوا يُدْعَوْنَ إِلَى السُّجُودِ وَهُمْ سَالِمُونَ) صدق الله العظيم.

ما هي كفارة الصلاة ؟

تحدث علماء الدين عن كفارة ترك الصلاة والتهاون بها وأكدوا أن من يرغب في التوبة إلى الله و الالتزام بالصلاة عليه أن يتبع الخطوات التالية:

  • عليه أولًا أن يتوجه لرب العزة، ويتوب لوجهه، ويذهب إليه نادمًا على ما فعل.
  •  يقوم بأداء صلاة التوبة، وهي صلاة تتكون من ركعتين وتكون نيته حاضرة عن التوبة إلى الله.
  •  الالتزام بأداء الصلاة أن تحارب نفسك وتحارب الشيطان، ويتجه إلى طريق الله.
  • أن يكون مع العبد الصالح، ويتذكر دائما أن عقاب تارك الصلاة نار جهنم، ومن يلتزم بها سوف يكون جزاؤه الجنة ونعيمها.

كيف تلتزم بالصلاة ؟

هناك مجموعة من الطرق والأساليب التي تساعد الإنسان على الالتزام بالصلاة وهي:

إقرأ أيضا:أول وصية أوصى بها لقمان الحكيم ابنه هي
  •  أن تكون على يقين أن الصلاة هو يقارب النجاح والنجاة، الذي سوف تحصد جزاءه في الدنيا والآخرة.
  •  أن تكون على علم أن عقاب تارك الصلاة كبير فقال الله تعالى (ويل للمصلين الذين هم عن صلاتهم ساهون).
  • أن تستعين بالله، وتتوب إلي الله، وتتضرع له وتدعوه أن يحميك من شر الشيطان ووساوسه.
  • أن تحارب مع نفسه وتعلمها الصبر والمسارعة على أداء الصلاة عند سماع الأذان.
  •  أن تجلس مع الصحبة الطيبة التي تعينك على الصلاة.

وهنا عزيزي قد انتهي مقالنا قدمنا لكم من اسباب دخول سقر تارك الصلاه وكافة المعلومات الأخرى التي تتعلق بالصلاة، وتركها، وذلك من خلال مجلة أنوثتك.

السابق
النفي في التوحيد هو
التالي
فضائل أبو هريرة رضي الله عنه